الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

مورينيو يتفرغ للبريميرليغ بعد خروج درامي من دوري الأبطال

يتفرغ تشلسي المتصدر لمواصلة التألق في البريميرليغ بعد أن انطفأ حلمه بالمنافسة على دوري أبطال أوروبا، ويستقبل ساوثمبتون غداً في المرحلة الـ ٢٩ من الدوري الإنجليزي لكرة القدم. وعاش تشلسي خروجاً مؤلماً من ثمن نهائي دوري الأبطال أمام باريس سان جرمان الفرنسي أمس الأول. وسخرت بريطانيا من أداء تشلسي وتكتيك مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو وتصرفات لاعبيه الذين تحلقوا حول الحكم الهولندي بيورن كويبرز من أجل طرد زلاتان إثر خطأ على البرازيلي أوسكار. ويبدو الفريق اللندني أقوى المرشحين لانتزاع لقب الدوري، إذ يتصدر بفارق خمس نقاط عن مانشستر سيتي حامل اللقب ولعب مباراة أقل في البريميرليغ. وعلق قائد دفاعه جون تيري: «يجب أن نسترجع أنفاسنا. هناك ما يكفي من الخبرة في التشكيلة للنهوض من جديد». وتابع تيري: «لدينا كأس الرابطة والدوري بالغ الأهمية لنا، أكد لنا المدرب أنه إذا أحرزنا كأس الرابطة والدوري سيكون عاماً ناجحاً لنا». السيتي وفرصة بيرنلي وستكون الفرصة متاحة لمانشستر سيتي ليقلص الفارق موقتاً إلى نقطتين عندما يحل على بيرنلي وصيف القاع اليوم. لكن رجال المدرب مانويل بيليغريني يجب أن ينظروا خلفهم أيضاً في ظل الفورة التي يعيشها أرسنال الثالث بفارق أربع نقاط عنه والفائز في أربع مباريات على التوالي عندما يستقبل جاره وست هام العاشر والذي لم يفز في آخر ست مباريات. يفكر أرسنال بإياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا الأسبوع المقبل حيث يحتاج لمعجزة على أرض موناكو الفرنسي لقلب خسارته ذهاباً 3-1. امتحان صعب لكتيبة فان غال أمام توتنهام بعد سقوط يونايتد أمام أرسنال، ينصب اهتمام الشياطين الحمر بالمنافسة على مراكز التأهل إلى دوري أبطال أوروبا، إذ يبتعد فريق الهولندي لويس فان غال نقطة عن أرسنال وبخمس عن جاره سيتي. ويواجه يونايتد امتحاناً صعباً عندما يستضيف توتنهام السادس بفارق ثلاث نقاط عنه والفائز خمس مرات في آخر سبع مباريات. وعاد توتنهام فائزاً في آخر رحلتين إلى ملعب أولد ترافورد، وفي حال تكراره ذلك سيتساوى معه بالنقاط وقد يتخطاه ليفربول الخامس بفارق نقطة عنه بحال فوزه على أرض سوانسي الاثنين في ختام المرحلة. ويرحب ليفربول بقائده ستيفن جيرارد بعد عودته من الإصابة، للفريق الأحمر، الذي لم يتعرض للخسارة في 12 مباراة وفاز سبع مرات في مبارياته الثماني الأخيرة. ورغم تعادل الحمر مع بلاكبيرن روفرز سلباً في الكأس الأحد الماضي، إلا أن جيرارد مصمم على قيادته إلى لقب الكأس والتأهل إلى دوري الأبطال قبل أن يودعه إلى لوس أنجلوس غالاكسي الأمريكي: «استعدت لياقتي بعد إصابتي في فخذي وأنا جاهز للمباراة التالية، أريد أن أنهي الموسم بقوة وأترك الفريق بين الأربعة الأوائل وآمل أن نكمل المشوار حتى نهايته في الكأس». وفي باقي المباريات، يلعب السبت كريستال بالاس مع كوينز بارك رينجرز، وايفرتون مع نيوكاسل، وليستر سيتي مع هال سيتي، وسندرلاند مع استون فيلا، ووست بروميتش البيون مع ستوك سيتي، والأحد ايفرتون مع نيوكاسل.
#بلا_حدود