الاثنين - 26 يوليو 2021
الاثنين - 26 يوليو 2021

الكلاسيكو اختبار حقيقي لمستقبل إنريكي مع البارسا

عندما يستضيف برشلونة منافسه التقليدي العنيد ريال مدريد اليوم في الكلاسيكو المقرر بينهما في المرحلة الـ 28 من الدوري الإسباني لكرة القدم، سيستعيد لويس إنريكي المدير الفني ذكرياته السعيدة مع مباريات الكلاسيكو والتي كان أبرزها في موسم 1998 ـ 1999. ولا يختلف اثنان على أن إنريكي كان من بين اللاعبين الذين تركوا بصمة جيدة في مسيرتهم بالنادي الكتالوني كما خدمته الظروف في استعادة بعض شعبيته التي فقدها في النصف الأول من الموسم، حيث انتفض مع الفريق في 2015 ليتخلص من كبوته ويحقق الانتصار تلو الآخر حتى تصدر مع الفريق جدول الدوري الإسباني. وفي موسم 1998 ـ 1999، سجل إنريكي هدفين رائعين قاد بهما برشلونة للفوز الكبير 3 ـ صفر على ريال مدريد لتعزيز صدارته لجدول المسابقة قبل أن يواصل الفريق تقدمه بنجاح نحو منصة التتويج باللقب بفارق كبير أمام الريال بلغ 14 نقطة. ومواجهة اليوم هي الاختبار الحقيقي لإنريكي الذي يتطلع لتكرار ما حققه كلاعب وتعزيز صدارة برشلونة من مقعد المدرب لتوسيع الفارق مع الريال إلى أربع نقاط في مشوار الفوز باللقب. وقبل 11 أسبوعاً فقط، كان إنريكي في مهب الريح بعد الهزيمة أمام ريال سوسييداد في الليغا. ووسعت هذه الهزيمة الفارق بين برشلونة ومنافسه التقليدي العنيد ريال مدريد المتصدر وقتها إلى ست نقاط، كما ذكرت التقارير أن الهزيمة أثارت مشادات عدة بين المدرب ولاعبيه وخصوصاً ميسي وأن العديد من اللاعبين تدخلوا لمنع الاشتباك اليدوي بين إنريكي وميسي. وأضافت التقارير أن ميسي طالب خوسيب ماريا بارتوميو رئيس النادي بعد هذه الأحداث بتغيير إنريكي في نهاية الموسم وجلب مدرب آخر يروق له. والآن أصبح وضع إنريكي أقوى منه في أي وقت سابق بفضل الصحوة المفاجئة لبرشلونة الذي حقق الفوز في 14 من آخر 15 مباراة خاضها في مختلف المسابقات. ونال إنريكي شهرته أساساً في برشلونة بعد رحيله عن ريال مدريد بنهاية عقده في 1996 ليسجل بعد انضمامه إلى برشلونة 73 هدفاً في 207 مباريات خاضها مع النادي الكتالوني في ثمانية مواسم متتالية. وإذا حقق برشلونة الفوز على الريال اليوم، سيكون هذا سبباً إضافياً لزيادة شعبية إنريكي وربما يسهم في فوز الفريق بلقب الدوري الإسباني في نهاية الموسم ما يعزز فرص إنريكي في الاستمرار مع الفريق بالموسم التالي، خصوصاً أنه منذ توليه مسؤولية برشلونة لم يلتق الريال سوى مرة واحدة وخسرها برشلونة 1 ـ 3 في لقاء الفريقين بالدور الأول للبطولة.
#بلا_حدود