السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021

بيل ورونالدو سلاحا الريال لإسقاط برشلونة

يدرك كثير من أنصار الريال ومتابعي الدوري الإسباني أن مفتاح الفوز الذي يحتاجه الريال ليس بحوزة بنزيمة بقدر ما يوجد في جعبة زميليه البرتغالي كريستيانو رونالدو والويلزي غاريث بيل اللذين يتمتعان بفاعلية أكبر على المرمى. «أحتاج بعض الحظ ولا أحتاج شيئاً آخر لهزّ شباك برشلونة مجدداً مثلما فعلت في مباراتنا السابقة بالموسم الحالي». كانت هذه تصريحات المهاجم الفرنسي الدولي كريم بنزيمة قبل مباراة القمة (الكلاسيكو) المقررة اليوم بين ريال مدريد ومضيفه برشلونة في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم. وسيكون الرهان الأكبر لجماهير النادي الملكي على الثنائي بيل ورونالدو بعدما أثبتا أنهما الورقة الرابحة الأبرز للريال كما تشير معظم الإحصائيات قبل مباراة اليوم. وسجل بيل ورونالدو مجتمعين 22 هدفاً للفريق خلال 14 مباراة خاضها الريال خارج ملعبه في الدوري الإسباني هذا الموسم، حيث سجلا حتى الآن 20 هدفاً في المباريات الـ13 التي خاضها الفريق على ملعبه في المسابقة هذا الموسم. ويبلغ مجموع أهدافهما 42 هدفاً سجلها اللاعبان في الموسم الحالي. ويحتل بيل ورونالدو الصدارة في قائمة أفضل الثنائيات تسجيلاً خارج ملعب الفريق على مستوى جميع فرق المسابقة. وفيما بينهما، يتفوق رونالدو على زميله بيل في هذا الاتجاه حيث سجل رونالدو 15 هدفاً للريال خارج ملعبه مقابل 15 هدفاً على ملعبه، بينما أحرز بيل سبعة أهداف خارج ملعب الفريق مقابل خمسة أهداف على ملعبه، وكان منها هدفا الفوز 2 - صفر على ليفانتي مطلع الأسبوع الماضي، ليرفع بيل رصيده إلى 12 هدفاً في المركز الثالث بين هدافي الريال هذا الموسم وبفارق هدف واحد فقط خلف بنزيمة. ويدرك أنشيلوتي أن رغبة الثنائي رونالدو وبيل في هزّ الشباك في مباراة اليوم لا تتوقف عند حرصهما على تحقيق الانتصار للفريق، وإنما سعي كل منهما إلى تحقيق مجد شخصي له، حيث يحتل رونالدو المركز الثاني حالياً في قائمة هدافي الدوري الإسباني برصيد 30 هدفاً وبفارق هدفين خلف ميسي؛ أما بيل فلا يزال رصيده في مباريات الكلاسيكو مقتصراً على هدف واحد فقط.
#بلا_حدود