الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

فوز بالتخصص

واصل منتخب باراغواي تخصصه في إخراج المنتخب البرازيلي من كوبا أمريكا، عندما تغلب عليه فجر أمس 4 ـ 3 بالركلات الترجيحية بعد تعادلهما بهدف في كل شبكة أثناء الوقت الأصلي، ليطيحه من ربع نهائي كوبا أمريكا ويتأهل إلى مواجهة الأرجنتين في نصف نهائي البطولة التي تستضيفها تشيلي. وفشلت البرازيل في تجاوز خيبة المونديال على أرضها الصيف الماضي، وأيضاً في الثأر من باراغواي التي أخرجتها في النسخة الماضية من الدور ذاته. وافتتح نجم السامبا روبينيو التسجيل لفريقه في الدقيقة 15، وأدركت الباراغواي التعادل بواسطة درليس غونزاليز من ركلة جزاء في الدقيقة 72. وتلتقي الباراغواي في نصف النهائي فجر بعد غد مع الأرجنتين التي تغلبت بدورها على كولومبيا 5 ـ 4 بركلات الترجيح أيضاً بعد تعادلهما سلباً. وأحرزت السيلساو اللقب في كوبا أمريكا ثماني مرات، في حين تملك الأوروغواي الرقم القياسي برصيد 15 لقباً، مقابل 14 للأرجنتين. وخاض المنتخب البرازيلي المباراة بغياب نجمه وقائده نيمار الذي قدم موسماً استثنائياً مع برشلونة الإسباني وأسهم في إحرازه الثلاثية (الدوري والكأس المحليان ودوري أبطال أوروبا)، لكن مشواره في البطولة انتهى بعد الجولة الثانية من الدور الأول أمام كولومبيا، لإيقافه أربع مباريات. وكان منتخب البرازيل في طليعة المرشحين للقب بعد أن وصل إلى تشيلي برصيد رائع من الانتصارات في المباريات الودية تحت قيادة مدربه وقائده السابق كارلوس دونغا الذي خلف لويز فيليبي سكولاري المقال من منصبه عقب كارثة الخسارة 1 ـ 7 أمام ألمانيا في نصف نهائي كأس العالم على أرضه الصيف الماضي، ومن ثم أمام هولندا صفر ـ 3 في مباراة تحديد المركز الثالث. وتعرض نيمار إلى إصابة خطرة من قبل اللاعب الكولومبي تسونيغا في ربع نهائي مونديال 2014 غاب على إثرها نحو 40 يوماً. واعتمد دونغا أمام الباراغواي على روبينيو (31 عاماً) المعار من ميلان الإيطالي إلى فريقه السابق سانتوس بعد إصابة نيمار. وقدم منتخب البرازيل مستوى متواضعاً في مبارياته الثلاث في الدور الأول الذي شهد خسارته الأولى بقيادة دونغا على يد كولومبيا صفر ـ 1 في الجولة الثانية، ثم انتظر حتى الجولة الأخيرة ليحجز بطاقته إلى ربع النهائي للمرة الحادية عشرة على التوالي. وقدم السيلساو مستوى متواضعاً في مبارياته الثلاث في الدور الأول الذي شهد خسارته الأولى بقيادة دونغا على يد كولومبيا صفر ـ 1 في الجولة الثانية، ثم انتظر حتى الجولة الأخيرة ليحجز بطاقته إلى ربع النهائي للمرة الحادية عشرة على التوالي.
#بلا_حدود