الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021

ثنائية لميسي

كشر الهجوم الثلاثي لبرشلونة عن أنيابه مجدداً ليستعيد الفريق اتزانه سريعاً في الدوري الإسباني لكرة القدم ويعود لعزف نغمة الانتصارات بفوز ساحق 5 ـ 1 على مضيفه ليغانيس أمس في المرحلة الرابعة من المسابقة. وسجل المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفين وصنع هدفاً، كما أحرز زميله الأوروغوياني لويس سواريز هدفاً وصنع هدفين فيما سجل البرازيلي نيمار دا سيلفا هدفاً وحصل على ضربة جزاء ليقود الثلاثي المعروف بلقب «إم إس إن» فريق برشلونة لسحق مضيفه ليغانيس 5 ـ 1، بعد أسبوع واحد من هزيمته 1 ـ 2، حامل اللقب أمام آلافيس العائد إلى دوري الدرجة الأولى. ورفع برشلونة رصيده إلى تسع نقاط ليقفز إلى صدارة جدول المسابقة مؤقتاً بفارق الأهداف أمام ريال مدريد انتظاراً لانتهاء بقية مباريات المرحلة، فيما تجمد رصيد ليغانيس عند أربع نقاط في المركز الـ 13 بعدما مني الفريق بالهزيمة الثانية على التوالي. وحسم برشلونة المباراة تماماً في شوطها الأول بالأهداف الثلاثة التي سجلها ميسي وسواريز ونيمار في الدقائق 15 و31 و44، ثم أضاف ميسي الهدف الثاني له والرابع لفريقه في الدقيقة 55 من ضربة جزاء، فيما سجل رافينيا الهدف الخامس لبرشلونة في الدقيقة 64 قبل أن يختتم غابرييل بيريس التسجيل في المباراة بهدف حفظ ماء الوجه لأصحاب الأرض في الدقيقة 80 . وبدأ الفريقان المباراة بأداء سريع ونشاط ملحوظ، خصوصاً من جانب برشلونة فيما سيطر الحرص الدفاعي على أداء ليغانيس. ولم يتأخر برشلونة كثيراً في ترجمة تفوقه إلى هدف التقدم، حيث افتتح ميسي التسجيل في الدقيقة 15 ليكون ليغانيس الفريق رقم 34 الذي تُهتز شباكه بأهداف الأسطورة الأرجنتيني في الدوري الأسباني. وأسفر ضغط برشلونة عن الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 31، حيث استغل ميسي التمرير غير المتقن بين مدافعي ليغانيس وخطف الكرة وتقدم بها مخترقاً خط الدفاع على حدود منطقة الجزاء ثم مررها إلى سواريز المنفرد تماماً بالمرمى بعد سقوط الحارس على الأرض، فلم يجد مهاجم أوروغواي صعوبة في إيداع الكرة المرمى ليرد ميسي الهدية بهذا إلى سواريز الذي صنع له الهدف الأول. واقتنص نيمار نصيبه من كعكة التهديف في الشوط الأول بهدف ثالث لبرشلونة في الدقيقة 44 قبل أن تتوالي أهداف الفريق الكتالوني
#بلا_حدود