الاحد - 01 أغسطس 2021
الاحد - 01 أغسطس 2021

«الشرطة» العراقي يتطلع إلى الآسيوية

حاز الشرطة العراقي على لقب الدوري المحلي لكرة القدم للمرة الثالثة في تاريخه بعد رحلة ماراثونية، وبدأ يتطلع إلى المنافسة على لقب النسخة العاشرة من كأس الاتحاد الآسيوية. وذكر رئيس إدارة نادي الشرطة إياد بنيان لفرانس برس: حققنا عملاً مهماً وتمكنا من العودة إلى الواجهة بالحصول على اللقب الثالث في تاريخ الفريق على صعيد مشاركاته في بطولة العراق لكرة القدم، وعلينا الآن أن نتأهب لما هو أهم في المحفل الآسيوي. وأضاف: عشنا لحظات حرجة قبل انتهاء الموسم، لكن اللقب عكس جدارة الحصول عليه بفضل الجهد والعمل الدؤوب للمدرب ثائر جسام وللاعبين الذين قدموا عطاء متميزاً فتوج الفريق باللقب. يشار إلى أن الشرطة حصل على اللقب الأول في موسم 1979-1980 مع جنرال المنتخب العراقي السابق دو كلص عزيز، والمرة الثانية كانت مع المدرب عبدالإله عبدالحميد في موسم 1997-1998. وشهدت تشكيلة الشرطة في الموسم الفائت وجود عدد مهم من أعمدة الفريق أبرزهم: الدولي السابق نشأت أكرم، إلى جانب لاعبي منتخب الشباب محمد حميد، ومهدي كامل، ولاعبي المنتخب الأول وليد سالم وضرغام إسماعيل. ومنح النيجيري بوبا والكاميروني نيلند ومواطنه فليكس إلى جانب البوركيني فاسو كالبالي قوة مؤثرة في تحقيق النتائج الجيدة للفريق. وأكد ثائر جسام الذي يحتفظ بسيرة تدريبية لافتة مع الفرق الأردنية أبرزها الوحدات الذي حقق معه أحد الألقاب المحلية: عشنا لحظات عصيبة قبل التتويج الذي كنا نستحقه، وحاولنا حسم اللقب قبل الجولة الأخيرة، لكنه بقي متأرجحا حتى اللحظات الأخيرة وهذه متعة كرة القدم. يذكر أن الشرطة توج بلقب الموسم بعد خاتمة مثيرة أمام غريمه الطلبة حسمها بثلاثية نظيفة كانت كفيلة بنقل كأس المسابقة من معقل أربيل إلى خزائن الأول. ستكون المشاركة الآسيوية في كأس الاتحاد هي الأولى للفريق بحلتها الحالية، إذ كان وصل إلى نهائي كأس الأندية الآسيوية مطلع السبعينات. كما سبق أن أحرز لقب بطولة كأس الأندية العربية 1982، وكأس بطولة الشرطة العربية لمرتين. امتلك الشرطة في الموسم الماضي أقوى خط هجوم من بين جميع الفرق وكذلك أقوى خط دفاع، إذ تمكن من إحراز اللقب بعد فوزه في 20 مباراة من أصل 34، وهو أقل الفرق عرضة للخسارة، إذ تلقى خسارتين فحسب.
#بلا_حدود