الاحد - 13 يونيو 2021
الاحد - 13 يونيو 2021

الإمبراطور والفرسان في لقاء البحث عن تضميد الجراح

يدخل الفريق الأول لكرة القدم في نادي الأهلي تحدٍ جديد في الثامنة والربع من مساء الليلة، عندما يحل ضيفاً على الوصل في الجولة الثالثة من دوري الخليج العربي، في واحد من ديربيات إمارة دبي المثيرة. ويسعى الفرسان إلى تعويض الخسارة المريرة التي تجرعوها في الجولة الثانية أمام الشباب، والتي أعقبتها عاصفة من الاحتجاجات على المستوى والنتيجة، ويدخل الأهلي المباراة وفي رصيده ثلاث نقاط من فوزه على الشارقة في الجولة الأولى، ويأمل في تضميد جراحه على حساب الوصل الذي يعاني هو الأخر، بعد خسارته أمام العين في الجولة السابقة 2/0 وتعادله في الأولى أمام الظفرة 2/2 ولا يملك في رصيده سوى نقطة واحدة فقط. ويتطلع بطل دوري الخليج العربي فريق الأهلي إلى الظفر بنقاط مباراته اليوم أمام مستضيفه فريق الوصل في استاد زعبيل، ويتوجب على الفرسان نسيان خسارتهم الكبيرة أمام الشباب في الجولة الماضية. يدخل صاحب الأرض فريق الوصل المباراة وفي جعبته نقطة واحدة من تعادل أمام الظفرة في الجولة الأولى وخسارة خارج الديار أمام العين، فيما يملك الفرسان ثلاث نقاط بالفوز في افتتاح البطولة على الشارقة والخسارة في ملعبه ووسط جماهيره من فريق الشباب. وجاءت خسارة بطل الثلاثية الموسم الماضي من فريق الشباب لتدق ناقوس الخطر أمام الأهلي، لا سيما أنه عانى للمباراة الثانية على التوالي، بعد الأولى التي فاز فيها بصعوبة بالغة على الشارقة 1 ـ صفر، تراجعاً في مستواه المميز الذي توجه الموسم الماضي بطلاً لثلاثية السوبر والدوري وكأس الرابطة. ويملك الأهلي تشكيلة محلية مميزة، وعززها بالتعاقد مع مدافع الوحدة الدولي عيسى سانتو لمدة أربع سنوات، ليرتفع عدد لاعبيه الدوليين إلى ثمانية بوجود أحمد خليل وحبيب الفردان وعبدالعزيز صنقور وعبدالعزيز هيكل وماجد حسن وإسماعيل الحمادي ووليد عباس. وبدا واضحاً تأثير غياب البرازيلي جوزيل سياو الذي سيبتعد عن فريقه حتى نهاية الموسم بسبب الإصابة التي تعرض لها في مباراة الشارقة الأولى، هذا عدا أن مواطنه أدينالدو غرافيتي غير جاهز بدنياً لخوض مباراة كاملة بسبب الإصابة التي تعرض لها في بداية الاستعدادات. أما أصحاب الأرض( فريق الإمبراطور) فيتطلعون إلى تكرار ما فعله الموسم الماضي، عندما كان الفريق الوحيد الذي ألحق خسارة بالأهلي 2ـ1. وفشل الوصل في تحقيق أي فوز حتى الآن بعد تعادله مع الظفرة 2ـ2 وخسارته أمام العين صفرـ2. كوزمين: علينا تجاوز خسارة الشباب طالب مدرب النادي الأهلي،الروماني أولاريو كوزمين المدير الفني لفريق الأهلي، الجميع تناسي خسارة فريقه أمام الشباب حتى يتمكن الفرسان من العودة والتعويض أمام الوصل الذي يحلون ضيوفاً عليه. واعترف كوزمين بمرارة خسارتهم أمام الشباب، إلا أنه في الوقت نفسه أكد أهمية التحرر منها حتى لا يتأثر بها الفريق سلباً، فيما تبقى من مباريات، واصفاً الخسارة (بالدش البارد) الذي جعلهم يستفيقون على حقائق فنية مهمة للغاية. وذكر كوزمين في المؤتمر الصحافي للمباراة: شرعت في معالجة الأخطاء القاتلة التي وقعنا فيها أمام الشباب في التدريبات التي أدينها في الأيام الماضية، وأحب التأكيد على أنها لم تكن فردية فحسب ولكنها أخطاء في المنظومة الدفاعية بأكملها، والتي تبدأ من خط الهجوم، وأعتقد أن غياب التركيز والتسرع من اللاعبين، فضلاً عن الاطمئنان المبكر بحسم المباراة بعد الهدف الثاني عوامل مجتمعة قادت للخسارة الكبيرة. وعن وجود أي تعديلات في تشكيلته لمباراة اليوم ذكر كوزمين أنه عادة يعتمد على تجهيز كل اللاعبين الموجودين في قائمة الفريق وأشار إلى أن فريقه تقرر عليه أن يلعب خمس مباريات في ظرف 17 يوم فقط، هذا بالإضافة لارتفاع درجة الحرارة والرطوبة، ما يعنى أن هناك جهداً مضاعفاً سيبذل، لذلك شدد على أهمية التعديلات التي تطرأ من حين لآخر في التشكيلة. وعن نيتهم تدعيم صفوف الفريق قبل إغلاق باب الانتقالات الشتوية أفاد كوزمين بأنهم ربما ضموا لاعبين جدد بحسب ما ستكشفه المباريات المقبلة في الدوري وربما يكتفون بالعناصر الموجودة حالياً، ولفت إلى أن الباب في هذا الاتجاه سيكون موارباً حتى تتضح الرؤية الفنية بالنسبة لهم.
#بلا_حدود