الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021

كاكا يعود إلى الميلان بعد 4 سنوات في الريال

وافق صانع اللعب البرازيلي كاكا على العودة إلى فريقه السابق ميلان الإيطالي أمس، بعدما قضى أربع سنوات غير ناجحة في ريال مدريد، وتحول فيها من أحد أفضل لاعبي كرة القدم في العالم إلى لاعب بديل في معظم الأحيان. وتسبب تراجع مستوى كاكا أيضاً، في خروجه من خطط البرازيل للمشاركة في نهائيات كأس العالم 2014، بعدما استبعد من تشكيلة بلاده في كأس القارات في وقت سابق من العام الجاري. وابتُلي كاكا (31 عاما) بإصابات عدة أثناء وجوده في ريال مدريد، منها واحدة في ركبته اليسرى بعد فترة قصيرة من نهائيات كأس العالم 2010. وخاض كاكا 82 مباراة في الدوري مع ريال منذ انتقاله للفريق في 2009 مقابل 65 مليون يورو (85.71 مليون دولار) ولم يدخل التشكيلة الأساسية إلا في مرات قليلة. وذكر نادي الميلان أن كاكا وقّع عقداً لمدة عامين مع الفريق. وتأتي عودة كاكا بعد يومين من الرحيل غير المتوقع للاعب الوسط الغاني كيفن برينس بواتينج الذي انتقل إلى شالكه الألماني. وكان كاكا من أبرز اللاعبين في الميلان على مدار ست سنوات أمضاها بين جدرانه، وأحرز عشرة أهداف في موسمه الأول، قاد الفريق للفوز بلقب دوري الدرجة الأولى الإيطالي. وأصبح كاكا من أفضل لاعبي العالم بفضل سرعته ورؤيته وقدرته على التسديد بالقدمين من مسافات بعيدة. وأسهم كاكا في فوز الميلان بدوري أبطال أوروبا 2007، واُختير كأفضل لاعب في العالم في العام ذاته. وانتهى تقريباً مشوار كاكا مع منتخب البرازيل بعد كأس العالم 2010، رغم أنه كان من العناصر الأساسية في تشكيلة بلاده. وانضم كاكا إلى تشكيلة بلاده في مباراتين وديتين العام الماضي، وظهر بشكل جيد، لكن المدرب الجديد لويس فيليبي سكولاري لم يضمه منذ ظهوره بشكل متوسط في مباراة ودية انتهت بالتعادل 1-1 أمام روسيا في مارس الماضي.
#بلا_حدود