الاحد - 25 يوليو 2021
الاحد - 25 يوليو 2021

بعد تتويجه بلقب فلاشينغ ميدوز.. نادال: نقطة من نوفاك تمثل ماراثوناً طويلاً

توج الإسباني رافاييل نادال المصنف الثاني على العالم البارحة بلقب بطولة أمريكا المفتوحة للتنس (فلاشينغ ميدوز) رابع بطولات الغراند سلام الأربعة الكبرى بعد فوزه على الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالمياً 6 - 2، 3 - 6، 6 - 4، 6 - 1. واحتاج نادال إلى أقل من ثلاث ساعات ونصف الساعة ليقضي على أحلام منافسه ديوكوفيتش وينتزع اللقب الثاني له في فلاشينغ ميدوز، والثالث عشر له في بطولات غراند سلام الأربع الكبرى على مدار مسيرته الرياضية. كان نادال، الفائز بلقب فلاشينغ ميدوز في 2010، قد غاب عن البطولة في عام 2012، بسبب الإصابة في الركبة التي أبعدته عن النصف الثاني من الموسم الماضي. وبات نادال الذي عاد إلى الملاعب في فبراير الماضي بعد سبعة أشهر من الغياب، على بُعد أربعة ألقاب من الرقم القياسي للسويسري روجيه فيدرر في عدد مرات الفوز بألقاب بطولات الغراند سلام الأربع الكبرى. ونزل نادال على ركبتيه وتدحرج على أرض استاد آشي بعدما فاز على ديوكوفيتش. وذكر نادال أن هذا الموسم ربما هو الأكثر تأثيراً في مسيرتي، شعرت بأنني فعلت كل ما يمكّنني من الحصول على فرصة هنا، لكي تواجه واحداً من أفضل اللاعبين في العالم، وربما على الأرض المفضلة له، فعليك أن تكون في أفضل حالاتك. وأضاف أن هذا اللقب يعني الكثير بالنسبة إليّ، إنه أمر مذهل، أشعر بسعادة لا يمكن وصفها. وسجل نادال (26 عاماً) الفائز بعشرة ألقاب حتى الآن في الموسم الجاري، فوزه الـ 22 دون هزيمة على الملاعب الصلبة في 2013، بينما حقق فوزه الـ 60 مقابل ثلاث هزائم فقط في الموسم بأكمله. وأشار اللاعب الإسباني إلى «بيني وبين نوفاك كل نقطة تكون بمثابة صراع، كل نقطة تكون ماراثوناً طويلاً، كل نقطة تتطلب استراتيجيات جديدة، الأمر صعب جداً». وأوضح أن هذه المباريات تكون استثنائية، صعبة جداً، اللاعب الذي يتمكن من اللعب بشكل أكثر حسماً في اللحظات المهمة هو الفائز في النهاية، واليوم كانت لدي هذه الصفة. وشارك ديوكوفيتش، الفائز بلقب بطولة أستراليا المفتوحة في يناير الماضي، في ثلاث من أصل أربع بطولات غراند سلام في الموسم الراهن. وتعرض ديوكوفيتش لهزيمته الـ 22 مقابل 15 انتصاراً في مجموع مواجهاته مع نادال، الذي فاز عليه في ست من آخر سبع مواجهات جمعت بينهما منذ يناير الماضي. وذكر ديوكوفيتش أنه نهائي بطولة أمريكا المفتوحة، وفي النهاية ينبغي أن أشعر بالرضا لوصولي إلى النهائي، ولكني كنت أود الفوز في هذه المباراة. وأضاف أن من الواضح أن نادال لعب في اللحظات المهمة بشكل أفضل مني، وبالتالي فهو استحق الفوز، أهنئه على الفوز، وأحفز نفسي على التقدم للأمام. وشارك نادال في المباراة النهائية الـ 12 في آخر 13 بطولة شارك فيها في عام 2013، وبشكل عام فهو أحرز لقبه الـ 60 على مدار مسيرته في ملاعب التنس. وديوكوفيتش أصبح أول لاعب يصل إلى نهائي بطولة فلاشينغ ميدوز أربع مرات على التوالي، منذ أن تأهل فيدرر إلى النهائي ست مرات متتالية بين عامي 2004 و2009، وفاز بخمسة ألقاب منها. وشارك ديوكوفيتش في نهائي 12 بطولة غراند سلام، وفاز بستة ألقاب منها، بينما تعرض لهزيمته التاسعة في الموسم الراهن مقابل 50 انتصاراً.
#بلا_حدود