السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021

المسرح مهيأ أمام أوزيل لبداية مشواره مع أرسنال

انتظر جمهور أرسنال طويلاً لإبرام صفقة ضخمة في فترة الانتقالات الصيفية إلى أن تعاقد النادي مع مسعود أوزيل في اليوم الأخير لفترة الانتقالات. وتسببت جولة من المباريات الدولية في مزيد من التأخير قبل أن تقع أعين المشجعين على لاعبهم الجديد مرتدياً زي الفريق في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم. وانضم أوزيل لاعب منتخب ألمانيا إلى أرسنال من ريال مدريد مقابل 42 مليون جنيه إسترليني (66.03 مليون دولار) في نقلة هائلة لسياسة المدرب أرسين فينغر. وبعد أن هز الشباك لصالح منتخب بلاده ضد جزر الفارو في تصفيات كأس العالم منتصف الأسبوع، تترقب الجماهير الآن خوض اللاعب الموهوب أول مباراة مع ناديه الجديد ضد سندرلاند غداً. ولن يكون أوزيل اللاعب الوحيد الذي يتطلع إلى ترك بصمة فورية مع ناد جديد مع عودة الحياة إلى المسابقة المحلية بعد انتهاء جولة مباريات في تصفيات كأس العالم. وسيترقب مروان فيلاني أيضاً بداية مشواره بقميص مانشستر يونايتد بعدما انتقل إليه من إيفرتون مقابل 27.5 مليون جنيه إسترليني. وسيشرك إيفرتون لاعبه الجديد غاريث باري الذي استعاره من مانشستر سيتي حين يواجه تشيلسي الذي سيضمن عدم مشاركة المهاجم روميلو لوكاكو الذي انتقل منه إلى إيفرتون على سبيل الإعارة بسبب قواعد الدوري الممتاز التي تحظر مشاركة لاعب ضد ناديه المعار منه. وأثار رحيل أوزيل عن ريال مدريد في أعقاب إبرام العملاق الإسباني صفقة قياسية بضم غاريث بيل مقابل 100 مليون يورو دهشة الكثيرين في عموم أوروبا. وكان أوزيل أكثر اللاعبين صنعاً للأهداف في أوروبا الموسم الماضي، وينظر للاعب الألماني على أنه ساحر يمتلك القدرة على فك شيفرة أي دفاع لكن المهم أن يكون لدى أرسنال المهاجمين القادرين على الاستفادة منه. وذكر أوزيل عن فريقه الجديد «أريد رفع مستواي أكثر، وأتطلع إلى طريقة لعب جديدة». وسيلعب مانشستر يونايتد ضد كريستال بالاس في فترة مهمة بالنسبة للمدرب مويز الذي يواصل محاولاته لترك بصمة على استاد أولد ترافورد بعد اعتزال سلفه أليكس فيرغسون. وينتظر المتصدر الحالي ليفربول حتى يوم الاثنين ليلعب في ضيافة سوانزي سيتي، في حين سيحصل تشيلسي على فرصة لاعتلاء القمة في حال فوزه على مضيفه إيفرتون الذي تعادل في المباريات الثلاث حتى الآن. وسيحل مانشستر سيتي ضيفاً على ستوك سيتي الذي بدأ موسمه بطريقة جيدة تحت قيادة مدرب سيتي السابق مارك هيوز، في حين يتطلع توتنهام لتعويض الهزيمة أمام أرسنال عندما يلعب ضد نوريتش سيتي.
#بلا_حدود