السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021

البايرن يفوز بكل السبل

حافظ بايرن ميونيخ على مكانته كمرشح لكل الألقاب هذا الموسم مشهراً سلاحه الأمضى: «البراعة». فرانك ريبيري وأريين روبن على مقاعد البدلاء، ماريو غوتزه في المدرجات، خافي مارتينيز وتياغو لا تزال الإصابة تبعدهما عن الميادين.. ما الذي يهم؟ البايرن يمضي إلى الأمام. واحتفل المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا بعد الفوز 4-1 على هانوفر أمس الأول في الدور الثاني من بطولة كأس ألمانيا بقوله «لا يمكننا حصد الألقاب بـ 11 لاعباً فحسب، ذلك مستحيل، لدينا لاعبون جيدون ويمكنهم جميعاً اللعب». ولم تكن كل العوامل في مصلحة المدرب الإسباني في مواجهة من لقاء واحد وأمام منافس قوي، يحتل المركز الرابع في الدوري. كما أن الإصابات كانت تمنعه من اتباع سياسة التناوب بالقدر الذي يريد، من أجل ادخار الطاقة في صفوف فريق يدافع هذا الموسم عن ثلاثة ألقاب. ومع ذلك، نزل الفريق إلى أرض الملعب بخمسة تعديلات، مقارنة بنظيره الذي اجتاح شالكه في المواجهة الأخيرة بالدوري. وأظهر البدلاء أنهم سيكونون عنصراً أساسياً لمساعدة غوارديولا. وكان للسويسري جيردان شقيري، بديل ريبيري، دور حاسم في صناعة هدفين. كما سجل كلاوديو بيزارو، الذي حل بدلاً عن ماريو ماندزوكيتش، الهدف الثاني. وذكر البيروفي بيزارو، الذي سجل هدفه رقم 27 في الكأس، وخاض مباراته الثانية كأساسي منذ بداية الموسم: «لو أنهينا جيداً الفرص التي تلوح لنا، سيكون من الصعب إيقافنا». وسجل الأهداف الأخرى توماس مولر مرتين وريبيري. واعترف قائد الفريق فيليب لام «اتضح أن اللاعبين الذين يشاركون كأساسيين يقدمون كل ما لديهم، وأن من يبدون خارج هذا الفريق قليلون للغاية». وأضاف «لدينا فريق متعدد العناصر ونعرف أن أي لاعب له تأثير». لذلك فضل لام عدم التعليق على الشائعات التي تتعلق بالتعاقد مع روبرت ليفاندوفسكي، نجم هجوم بوروسيا دورتموند الذي أكد هذا الأسبوع أنه سيوقع في يناير عقد انضمامه اعتباراً من الموسم المقبل لبايرن. وقال لام «يمكننا الاستمتاع بذلك عندما يكون قد وقع». وحازت الصورة الطيبة التي ظهر عليه الفريق «الثاني» لبايرن كذلك على إعجاب المنافس. وذكر مارتين كيند رئيس هانوفر «الفريق حتى أكثر اكتمالاً من الموسم الماضي.. أمر مدهش: إنهم فريق يواصل التحسن ودائماً ما تكون لديهم خيارات. إنهم موفقون في كل الأمور». وكان هانوفر قد زار ميونيخ قبل أسبوعين ونصف الأسبوع في الدوري. أي إن فريق الشمال الألماني تمكن من متابعة تطور فريق غوارديولا. وذكر رئيس بايرن ميونيخ أولي هوينيس «كان واضحاً أن المدرب بحاجة إلى الوقت من أجل إحداث ربط بين طريقة برشلونة وطريقة بايرن ميونيخ، لكنني متأكد من أن هاتين الثقافتين ستتحدان قريباً». وفي المدرجات، احتفى الرئيس التنفيذي للنادي كارل هاينز رومينيغه بالتأهل إلى دور الستة عشر في بطولة الكأس، وهو يستمع إلى الجماهير وهي تغني له بمناسبة عيد ميلاده. ولا يزال يتبقى الكثير للقيام به هذا الموسم، لكن بايرن ميونيخ في الوقت الحالي يعيش أوقاتاً احتفالية.
#بلا_حدود