الاحد - 19 سبتمبر 2021
الاحد - 19 سبتمبر 2021

محنة مانشستر أمام اختبار البايرن .. وديربي بين البارسا وأتلتيكو

دعا مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي ديفيد مويز لاعبي فريقه إلى استغلال أي خطأ برتكبه بايرن ميونيخ إذا أرادوا فعلاً إخراج العملاق الألماني حامل اللقب من مسابقة دوري أبطال أوروبا عندما يلتقي الفريقان على ملعب أولدترافورد الليلة في ذهاب الدور ربع النهائي. وبلغ الفريق الشمالي العريق المباراة النهائية للمسابقة القارية ثلاث مرات بين عامي 2008 و2011، ففاز باللقب عام 2008 على حساب مواطنه تشيلسي وخسر عامي 2009 و2011 أمام برشلونة في المرتين. بيد أن مستوى الفريق يشهد تراجعاً مخيفاً هذا الموسم، منذ أن تسلم تدريبه مويز خلفا للأسطورة السير أليكس فيرغوسون. ويعلق مويز «ندرك تماماً مدى صعوبة المهمة، لكنا سنحاول استغلال نقاط ضعف الفريق البافاري». في المقابل، ارتقى مستوى بايرن ميونيخ بقيادة مدربه الجديد بيب غوارديولا الذي حل بدلاً من يوب هاينكيس الذي قاد الفريق البافاري الموسم الماضي إلى ثلاثية تاريخية (الدوري والكأس المحليان ودوري أبطال أوروبا). وما يزيد من صعوبة مهمة مانشستر غياب هدافه الهولندي روبين فان بيرسي، الذي سيبتعد عن الملاعب شهرين على الأقل لإصابة في ركبته. وسيكون الاعتماد بالدرجة الأولى في خط الهجوم على واين روني. ونجح البايرن في حسم البوندسليغا مبكراً الأسبوع الماضي قبل سبع مراحل على نهايته. ويعتمد الفريق البافاري على ترسانة هجومية قوية عمادها الفرنسي فرانك ريبيري على الجهة اليمنى والهولندي أريين روبين على اليسرى، بالإضافة إلى الهداف الكرواتي ماريو ماندزوكيتش. برشلونة ـ أتلتيكو مدريد ينتقل الصراع بين برشلونة وأتلتيكو مدريد على صدارة بطولة إسبانيا إلى الساحة القارية، عندما يلتقيان الليلة على ملعب كامب نو. والتقى الفريقان ثلاث مرات هذا الموسم، مرتان في الكأس السوبر الإسبانية ومرة واحدة في الدوري وانتهت جميعها بالتعادل، علماً بأن الفريق الكاتالوني توج بالكأس السوبر بفارق الأهداف. ويتصدر أتلتيكو بقيادة مدربه الناجح الأرجنتيني دييغو سيموني ترتيب بطولة إسبانيا متقدماً بفارق نقطة واحدة على برشلونة قبل نهاية الدوري بسبع مراحل. وأعرب تشافي عن قلقه من مواجهة أتلتيكو مدريد لأن الأخير يعرف أسلوب فريقه عن ظهر قلب. وعلق تشافي «لا أحبذ فكرة مواجهة فريق إسباني في دوري أبطال أوروبا، لأنهم يعرفوننا جيداً. أتلتيكو خصم غير سهل على الإطلاق لأنه يدافع بشكل منظم ويجيد شن الهجمات المرتدة السريعة». التفاصيل الصغيرة ستحدد مصير الفريق المتأهل إلى نصف النهائي». واستعاد برشلونة مستواه المعهود في الأسابيع الأخيرة، وتزامن هذا الأمر مع استعادة نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي كامل لياقته البدنية وشهيته التهديفية. وفاز رجال المدرب جيراردو مارتينو بمبارياتهم الخمس الأخيرة على التوالي، ودخلوا في صلب المنافسة خصوصاً بعد حسم الكلاسيكو ضد الغريم التقليدي ريال مدريد في عقر دار الأخير. وأضاف تشافي «نحن في حالة جيدة جداً، وبعد الكلاسيكو ارتفعت معنوياتنا بشكل كبير. مشكلتنا الوحيدة تكمن في اننا سنخوض مباراة الإياب على ملعب فيسنتي كالديرون، وبالتالي مفتاح تأهلنا يكمن في عدم دخول مرمانا أي هدف ذهاباً».
#بلا_حدود