السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021

فيدرر يستهدف صدارة التصنيف العالمي بعد لقبه في بازل

وجه السويسري روجر فيدرر أنظاره نحو إنهاء العام في صدارة التصنيف العالمي بعد فوزه ببطولة بازل للتنس وتتويجه بلقبه الخامس هذا الموسم أمس الأول. ولم يواجه فيدرر صاحب 17 لقباً في البطولات الأربع الكبرى صعوبة في التغلب على البلجيكي ديفيد جوفين 6-2 و6-2 ليفوز في بازل للمرة السادسة في مشواره ويقترب بشكل أكبر من الصربي نوفاك ديوكوفيتش متصدر التصنيف العالمي. وإذا أنهى فيدرر مشواره بقوة في باريس للأساتذة والبطولة الختامية للموسم في لندن فإنه قد يختتم 2014 في صدارة التصنيف العالمي للمرة الأولى منذ 2009. وصرح فيدرر لتلفزيون اتحاد لاعبي التنس المحترفين «سيكون هذا بالأمر المميز بشدة. لا يمكن للمرء أن يقول أن صدارة التصنيف العالمي ليست مهمة. هذا هو كل ما يتعلق به الأمر إضافة إلى بعض البطولات التي يهتم المرء بشأنها». وأضاف بعدما احتاج إلى 51 دقيقة فقط كي يتغلب على منافسه البلجيكي «مع الموسم الذي تمتعت به وعدد المباريات النهائيات التي خضتها وبالمستوى الذي ألعب به فأنا سعيد للغاية بحصولي على فرصة هنا». وتابع «أنا واثق من وجود دافع قوي للغاية عند نوفاك، سيكون هناك بعض الأسابيع المثيرة». وأمضى فيدرر 302 أسبوع في صدارة التصنيف العالمي وهو رقم قياسي مثل بقائه على القمة 237 أسبوعاً متتالياً ويتأخر بفارق أقل من 500 نقطة عن ديوكوفيتش مع وجود 2500 نقطة متاحة في باريس ولندن. وفاز ديوكوفيتش باللقبين العام الماضي ولا يمكنه إضافة المزيد من النقاط إلى رصيده لكن فيدرر خسر في قبل نهائي البطولتين ويمكنه تقليص الفارق مع اللاعب الصربي إذا حقق نتائج أفضل. وقدم فيدرر عرضاً قوياً في مواجهة جوفين الذي تألق في المراحل الأخيرة من الموسم بعد 43 فوزاً في 45 مباراة خاضها منذ ويمبلدون ليتقدم في التصنيف العالمي. ولم يحصل جوفين على أي فرصة أمام فيدرر الذي حقق انتصاره الثاني عشر على التوالي منذ فوزه ببطولة شنغهاي ليرفع رصيده إلى 82 لقباً في مشواره.
#بلا_حدود