الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

أولى محطات البلاي أوف

أجبر غولدن ستيت ووريرز منافسه كليفلاند كافالييرز على خوض وقت إضافي قبل أن يخرج فائزاً 108-100 في أولى مواجهات الفريقين ضمن الدور النهائي من الدوري الأمريكي للمحترفين في كرة السلة. وسجل ستيفن كوري أفضل لاعب في الدوري 26 نقطة ونجح في ثماني تمريرات حاسمة، وأضاف كلاي طومسون 21 نقطة. ولم تنفع النقاط الـ 44 التي سجلها نجم كليفلاند ليبرون جيمس في إبعاد الهزيمة عن فريقه، أما زميله كايري ايرفينغ فتعرض لإصابة في ركبته مجدداً وغادر الملعب. وهي المرة الأولى التي يلجأ فيها فريقان إلى وقت إضافي في المباراة الافتتاحية للدور النهائي منذ عام 2011. ويستضيف غولدن ستيت بطل المنطقة الغربية المباراة الثانية غداً الأحد. ويسعى غولدن ستيت إلى إحراز أول لقب له منذ 40 عاماً. ولعب الاحتياطيون دوراً كبيراً في فوز غولدن ستيت حيث نجحوا في تسجيل 34 نقطة مقابل تسع فقط لاحتياطيي كافالييرز بطل المنطقة الشرقية. وشرح كوري بداية فريقه المتواضعة في مطلع المباراة بقوله «كنا نخوض أول نهائي لنا في الدوري ومن ثم كانت الأعصاب مشدودة بعض الشيء في مطلع المباراة». وأضاف «لكن سرعان ما دخلنا أجواء المباراة ونجحنا في النهاية في تحقيق فوز ثمين ومعنوي». أما جيمس فأشار «لا شك بأن إصابة ايرفينغ ضربة قوية للفريق، لكن إذا لم يتمكن من خوض المباراة الثانية، فهناك من سيحل مكانه، حظوظنا لا تزال قائمة». أما مدربه ديفيد بلات فعلق «خرجنا في نهاية الوقت الأصلي محبطين نفسياً ومتعبين جسدياً وفقدنا الاستراتيجية التي كانت فعالة حتى ذلك الوقت».
#بلا_حدود