السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021

إبراهيم دياز: أطمح لحجز مقعد دائم في تشكيلة غوارديولا

دشن مدرب فريق مانشستر سيتي الإنجليزي بيب غوارديولا هوايته المحببة التي ميزته طيلة الفترة الماضية في المنطقة الفنية مع الفرق، وتتمثل في اكتشاف نجوم جدد وتقديمهم إلى عالم الشهرة والأضواء، بعد عمل دؤوب يبذله معهم. ومنح المدرب الإسباني الأسبوع الماضي الفرصة لنجم أكاديمية السيتي إبراهيم دياز وأشركه أمام سوانزي سيتي أثناء المباراة التي جمعت بين الفريقين في الدور الثالث من كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة (كابيتال وان)، والتي انتهت بفوز السيتي 2 ـ 1، ليضمن عبوره إلى الدور الرابع، حيث يواجه جاره التقليدي مانشستر يونايتد. وشارك النجم الإسباني من أصل مغربي للمرة الأولى مع السيتي، بعد عامين من التوهج والإبهار في أكاديمية الفريق في مدينة مانشستر مع عدد من النجوم، الذين ينتظرون الفرصة للتحليق مع الفريق الأول على أرضية ملعب الاتحاد. ومثّل الظهور الأول لدياز تحدياً كبيراً مع الفريق، حيث جاءت المشاركة مع الفريق في مباراة مصيرية في البطولة التي يطمح السيتي إلى الحفاظ على لقبها، إلى جانب ضغوط أخرى متمثلة في الثقة الكبيرة التي منحها له غوارديولا لتفجير طاقاته مع الفريق الأول وطرق أبواب المجد الكروي. وأعرب دياز عن سعادته الكبيرة بثقة بيب غوارديولا، مؤكداً أنه كان يطمح لمثل تلك السانحة منذ مدة «لقد كان يوماً مميزاً للغاية بالنسبة لي ولعائلتي، انتظر الجميع ظهوري بقميص الفريق الأول». وأضاف دياز البالغ من العمر (17 عاماً) في حديث خص به صحيفة مانشستر نيوز إيفينيغ «نعم كان بمنزلة حلم، وأرغب بشدة في استمراره من أجل إنجاز جميع أهدافي في عالم الكرة». وتابع «أطمح للمزيد، أنا سعيد للغاية لكوني ألعب مع نادٍ كبير، السيتي من أكبر الأندية في العالم، أن تلعب إلى جانب نجوم كبار مثل الموجودين حالياً، و تتدرب معهم، وبالقرب من غوارديولا، هذا بالنسبة لي أفضل شيء». وبالفعل، بدا دياز سعيداً للغاية أثناء اليومين الذين تدرب فيهما مع السيتي على مزرعة نادي سلتيك قبل مباراة سوانزي، حيث شكل تحدياً لنجوم الفريق الكبار مثل، كيفين دي بروين، سيرجيو أغويرو ورحيم سترلينغ، في الهجوم، نجح بفضله في كسب ثقة بيب للدفع به في المباراة المهمة. ولم يكن إشراكه على حساب الكبار نابع من فراغ، بقدر ما كان نتيجة اجتهاد للمهاجم الشاب المتطلع إلى المجد «الاجتهاد هو ديدني، أطمح للتعلم من كل خطوة أخطوها مع الفريق، أعتقد أن ذلك هو الطريق الأمثل إلى النجومية». وزاد «أدرك أن المهمة لن تكون سهلة بالنسبة لي، خصوصاً في الوقت الحالي، لكنني لن أتنازل عن التطور باستمرار لحجز مقعدي في تشكيلة غوارديولا».
#بلا_حدود