الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021

أطلقها محمد بن راشد .. "سقيا الإمارات" تروي ظمأ 5 ملايين حول العالم

أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله مبادرة «سقيا الإمارات»، وذلك لتوفير مياه الشرب النظيفة لخمسة ملايين شخص حول العالم، عن طريق حفر الآبار وتوفير المضخات وتزويد المناطق المحتاجة بأدوات تنقية المياه. وستبدأ الحملة مع بداية شهر رمضان المبارك. وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لدى إطلاقه الحملة «نستقبل هذا الشهر الفضيل كعادتنا السنوية في الإمارات بمبادرات الخير وبروح العطاء وبأيد ممدودة لكل محتاج وملهوف، راجين من الله أن يتقبل طاعاتنا وأعمالنا. ولا شك أيضاً أن أبناء الإمارات هم أبناء زايد الخير، ودولة الإمارات هي عاصمة للخير، وقلوب أهل الإمارات ظلت ومازالت مفتوحة دائماً لمد يد العون لكل محتاج». وتشير إحصاءات المنظمات الدولية إلى أن أكثر من 880 مليون شخص حول العالم لا تتوفر لهم المياه الصحية النظيفة، وأن 3.6 مليون شخص ـ 90 في المئة منهم تحت سن الخامسة - يموتون سنوياً بسبب العطش، وأمراض ناجمة عن نظافة المياه. وتابع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، الذي تنظم الحملة بناءً على توجيهاته ورعايته الكريمة لها «لن نتوقف عن إطلاق مبادرات الخير في كل عام؛ لأن هذه الدولة قامت على عمل الخير وستستمر عليه، وهذه وصية المؤسسين لنا». وأشار إلى أن «المياه في بلادنا نعمة عظيمة يعرف قيمتها أجدادنا الذين حرموا منها، ويعرف قيمتها اليوم القائمون على مشاريعها، ونعرف قيمتها لأن جزءاً ضخماً من مواردنا المالية مخصص لها. المياه هي نعمة عظيمة، وشكر هذه النعمة هي بالحفاظ عليها وأيضاً بسقيا المحتاجين والعطشى حول العالم، ونسأل الله دائماً أن يديم نعمه علينا». وزاد سموه «أفضل الصدقة هي في سقيا الماء، وفي كل كبد رطبة أجر، وفي كل بقعة من هذا العالم سنغرس غرساً للخير باسم أبناء الإمارات، ونسأل الله أن يحفظ هذه البلدة الطيبة ويحفظ أهلها». وقد ترأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بنفسه في مقر المكتب التنفيذي الجلسة الأولى للجنة المنظمة لحملة «سقيا الإمارات»، بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي؛ حيث وجه سموه بأهمية توجيه الحملة لأشد المناطق حاجة وعوزاً لمياه الشرب، وبالتواصل والتنسيق مع المنظمات الدولية المعنية بهذا الشأن، إضافة إلى تنسيق جميع الجهود عبر هيئة الهلال الأحمر وبالتعاون مع سفارات دولة الإمارات في الخارج. كما أكد سموه أثناء الاجتماع أهمية تعاون الجهات الإعلامية لتعكس الروح الإنسانية والوطنية لأبناء الإمارات، وإيصال رسائل الحملة الإنسانية لجميع فئات المجتمع وخصوصاً فئة الشباب لغرس روح العطاء والبذل في نفوسهم خلال الشهر الفضيل. وتنطلق حملة «سقيا الإمارات» لتوفير مياه الشرب النظيفة لخمسة ملايين شخص حول العالم بالتعاون مع الهلال الأحمر وجميع الجمعيات الخيرية والإنسانية الرئيسة في الإمارات، وبمشاركة فاعلة من أهم مؤسسات القطاع الخاص والمؤسسات الإعلامية في الدولة، تلبية لدعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم. حضر الاجتماع وزير شؤون مجلس الوزراء رئيس لجنة مبادرة «سقيا الإمارات» محمد بن عبداللـه القرقاوي، ومدير عام المكتب الإعلامي لحكومة دبي منى غانم المري، ورئيس مجلس إدارة دو أحمد بن بيات، والرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للاتصالات «اتصالات» صالح العبدولي، ومدير فرع الهلال الأحمر في دبي محمد الزرعوني، وعدد من أعضاء اللجنة المنظمة لحملة «سقيا الإمارات».
#بلا_حدود