الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021

خطر الهبوط يهدد أغلبية فرق المحترفين

وصف المدير الفني لنادي الفجيرة المدرب العراقي عبدالوهاب عبدالقادر مباراة فريقه أمام الظفرة، مساء اليوم، ضمن الجولة الثالثة لدوري الخليج العربي بالصعبة، مشيراً إلى أن فارس الغربية أصبح رقماً صعباً بين الفرق التي تشارك في المسابقات الإماراتية. وأكد عبد القادر لـ «الرؤية» أنه سيستقدم أكثر من لاعب من فريق 21 سنة للمشاركة مع الفريق الأول، لما يتمتعون به من إمكانيات فنية. معتبراً أن إشراك محمد خلفان وإبراهيم سرحان كلاعبين أساسيين في التشكيلة التي تبدأ المباراة، إضافة فنية للفريق ورسالة لجميع اللاعبين لمن هم في مقتبل العمر. وكشف المدير الفني لفريق الفجيرة عن تصوراته بأن غالبية فرق دوري الخليج العربي ليست آمنة، بسبب الاستقطابات التي أجرتها أندية دوري الخليج العربي، موضحاً أن الصراع على البقاء كان محصوراً في السنوات الماضية على أندية الإمارات والظفرة وعجمان وكلباء، فضلاً عن دبي. وتوقع عبدالقادر أن تتغير صورة المتنافسين على البقاء بانضمام أندية أخرى، وذلك بسبب اللاعبين الذين تم انتدابهم وتميزوا نوعاً وليس كماً، واصفاً خسارة الأهلي أمام الشباب بأربعة أهداف بالمؤشر الخطير على الفرق التي تتنافس دائماً على الفوز بدرع الدوري. وذكر عبدالقادر، في المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس الأول بالمركز الإعلامي في نادي الفجيرة «أن فريق الظفرة مكتمل الصفوف، ويمتلك لاعبين أكفاء في الدفاع والهجوم في آن واحد قلما نجدهم في بقية الفرق، فضلاً عن لاعبيهم الذين يتميزون بتنفيذ الكرات الثابتة». وأفاد المدير الفني للفجيرة أن فريقه أصبح معروفاً لدى جميع فرق دوري الخليج العربي، بعد المستوى الفني المتميز الذي قدمه أمام الإمارات والجزيرة، مؤكداً أن استعدادهم لمباراة الجولة الثالثة كبقية الأندية، وأنه أعد فريقه إعداداً سليماً من أجل كسب المزيد من النقاط. وأشار مدرب الفجيرة إلى أنه يخشى أن تؤثر الإشادات التي تلقاها لاعبو الفجيرة والثناء عليهم بعد مباراة الجزيرة بشكل عكسي. كاشفاً عن أنه عمل على تجهيز الفريق في هذا الاتجاه، مؤكداً للاعبين أن مباراة الظفرة صعبة، وأن جميع المباريات لن تخلو من الصعوبة والمفاجآت ما دامت تندرج ضمن دوري الخليج العربي.
#بلا_حدود