الجمعة - 17 سبتمبر 2021
الجمعة - 17 سبتمبر 2021

«عكاس» في دبي منذ 1969

يصف المصور الإماراتي علم محمد العوضي الصورة الفوتوغرافية بالقصيدة بلا كلمات، لأن ما تسجله اللقطة من تفاصيل وأحداث يبقى للأبد، حتى إن نسيها صاحبها. بدأ العوضي رحلته مع التصوير في العام 1969 عندما تعرف إلى المصور عبدالله البستكي، أشهر المصورين الفوتوغرافيين في ذلك الوقت، وتتلمذ على يده، وعاش حياته باللون واللقطة والحدث، شاهداً على العصر بكاميراته ولقطاته ومستودع ذكرياته. ويروي العوضي لـ «الرؤية» قصته في عالم التصوير حين كان الناس يطلقون على المصور قديماً اسم «العكاس» كناية عن ضوء الفلاش الذي يعكس الضوء في عيون الناس. ويضيف «لم يكن الناس آنذاك يهتمون بالتصوير، لذلك كنت أستقل دراجتي إلى منطقة جميرا، حيث أرقب الصيادين وبائعي السمك، وأرصدهم بالكاميرا، وألتقط لهم الصور الفورية مقابل خمسة دراهم للملونة، ودرهمين للأبيض والأسود».
#بلا_حدود