الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021

مشاريع تنموية إماراتية بـ37 مليار درهم لإشراك المصريين في خطة للنمو الاقتصادي المستدام

تستهدف مشاريع الإمارات التنموية في مصر إنجاز خطة انتعاش اقتصادي بعيدة المدى في البلاد عبر التركيز على القطاعات الرئيسة الستة، وهي: الطاقة، السياحة، الزراعة، الإسكان، التعدين، وصناعات النسيج. وترمي هذه الخطة إلى إشراك مكونات المجتمع المصري كافة في بناء اقتصاد وطني مزدهر، بما يعزز استقرار وأمن البلاد. كما تستهدف المشاريع دعم الرؤية الاقتصادية الشاملة للحكومة المصرية، ومساعدة البلاد على اتخاذ الخطوات اللازمة للحدِّ من عجز الميزانية، واستعادة النشاط الاقتصادي الكلي. وتتضمن الخطة بعيدة المدى حزمة من الإصلاحات اللازمة الهادفة إلى زيادة الإيرادات الحكومية وخفض نسبة الإنفاق الحكومي. 10 مليارات دولار (37 مليار درهم) مساعدات تنموية لمصر. الغاية: إنجاز خطة انتعاش اقتصادي بعيدة المدى في البلاد. الوسيلة: التركيز على القطاعات الرئيسة الستة: ـ الطاقة. ـ السياحة. ـ الزراعة. ـ الإسكان. ـ التعدين. ـ صناعات النسيج. أهداف استراتيجية: ـ إشراك مكونات المجتمع المصري كافة في بناء اقتصاد وطني مزدهر. ـ تعزيز استقرار البلاد وأمنها. ـ دعم الرؤية الاقتصادية الشاملة للحكومة المصرية. ـ مساعدة القاهرة على اتخاذ الخطوات اللازمة للحد من عجز الميزانية. ـ استعادة النشاط الاقتصادي الكلي. ـ زيادة الإيرادات الحكومية. ـ خفض نسبة الإنفاق الحكومي. وسائل: ـ دراسة الفرص الاستثمارية الواعدة. ـ تحديد مشاريع البنية التحتية القادرة على تحفيز النمو الاقتصادي. ------------------------------------------------------ آليات تنفيذ الخطة: ـ حشد الدعم الاقتصادي والسياسي لمصر. ـ مشاريع تنمية حيوية تؤثر فورياً في حياة المصريين وواقعهم اليومية: التركيز على قطاعات حيوية: ـ الرعاية الصحية. ـ المواصلات العامة. ـ التعليم. ـ الطاقة. ـ الإسكان. ـ الأمن الغذائي. ـ مساعدة القاهرة فنياً في وضع خطة إنعاش اقتصادي: الهدف: وضع مصر على مسار النمو المستدام. عبر: توفير هيئات استشارية متعددة الجنسيات وخبراء عالميين. --------------------------------------------------- المستهدف: 600000 (600 ألف) فرصة عمل جديدة. 8000000 (8 ملايين) مصري يتأثرون إيجابياً بمشاريع الخطة. 1500000000 (1.5 مليار دولار) مخصصات إنشاء 50016 (50.016 ألف) وحدة سكنية في مناطق البلاد كافة. 100 مدرسة تضم 1668 فصلاً دراسياً في 18 محافظة، وتستوعب 67000 طالب. 1500000 (1.5 مليون طن) القدرة الاستيعابية لتخزين القمح في 25 صومعة سيتم بناؤها وترميمها. 78 مركز رعاية صحية في 23 محافظة لخدمة 780000 (780 ألف مصري) في 78 قرية نائية. 62000 (62 ألف) مسكن في 70 قرية ستتوفر لها الكهرباء من الطاقة الشمسية. ------------------------------------------------------ ـ التعليم: المدارس الابتدائية: • 100 مدرسة في 18 محافظة: • 1877 فصلاً دراسياً تضمها هذه المدارس تستوعب أكثر من 67 ألف طالب من المناطق النائية والمحرومة. • مكافحة الأمية وتقليل معدلاتها والتسرب من المدارس بتقليص المسافات التي يقطعها التلاميذ للوصول إلى مدارسهم. • الإسهام في حل مشكلة دوام الطلاب على فترات (صباحية ومسائية). • تلبية نحو 7% من الطلب على المدارس في المناطق. * 8000 آلاف فرصة عمل مؤقتة و3200 وظيفة دائمة توفرها المدارس الجديدة. ـ التدريب المهني: • الإسهام في تنمية القوى البشرية ورفع كفاءة ومهارات الأفراد. • العمل على توفير فرص عمل للباحثين عنها بتأهيل الشباب عبر مبادرة التدريب من أجل التشغيل. • توفير التدريب الصناعي لـ 100 ألف متدرب من القوى البشرية. • إمداد المجال الصناعي بنحو 50% من احتياجات التدريب المهني في سوق العمل. • المشاركة في إنشاء قاعدة بيانات إلكترونية، وإعداد المناهج وتصميم 312 منهجاً مهنياً لتلبية احتياجات المستفيدين من برامج التدريب المهني. • تحقيق المواءمة بين التدريب العملي واحتياجات سوق العمل. ------------------------------- الصحة والبيئة: ـ إنتاج الأمصال واللقاحات: • تطوير 4 خطوط لإنتاج الأمصال الصحية. • تلبية 55% من حاجة مصر لأمصال التطعيم. • رفع الاكتفاء الذاتي من الأمصال واللقاحات من 15% إلى 80%. • تحقيق الاكتفاء الذاتي بنسبة 100% من الأنسولين. • الإسهام في الارتقاء بخدمات الرعاية الصحية الوقائية للمواطن المصري ضمن التطعيم المجاني. • 40 مليون دولار سنوياً فوائض الإنتاج المحلي وتقليل الواردات وإمكانية التصدير. • توفير احتياجات مرضى السكري من الأنسولين محلياً ومنع الاحتكار. ـ عيادات طب الأسرة: • تشييد 78 وحدة صحية في 23 محافظة: • توفير خدمات الرعاية الصحية لأكثر من 780 ألف مصري. • تخفيف المعاناة عن المواطنين الأكثر حاجة في القرى المحرومة والمناطق النائية. • تسهيل الخدمات الوقائية والعلاجية لمواطني القرى المستفيدة. • إعفاء المستفيدين من أعباء الانتقال إلى المستشفيات العامة والمركزية للعلاج. • الإسهام في تدبير 6 آلاف فرصة عمل مؤقتة في الإنشاءات و1000 فرصة عمل دائمة في الوحدات الصحية. ـ معالجة المياه: • تطوير البنية التحتية للصرف الصحي في 151 قرية: تمثل 12 % من القرى الأكثر احتياجاً. • الإسهام في الحد من انتشار الأمراض والأوبئة. • رفع معدلات الحفاظ على البيئة والصحة العامة لنحو 1.7 مليون مصري. • توفير مضخات للقرى المعزولة عن نظام الصرف الصحي مستقبلاً. • توفير 23 ألف فرصة عمل في مجال الإنشاءات. ----------------------------------------------------- الطاقة: ـ الطاقة الشمسية: • توفير الكهرباء للقرى المحرومة والنائية وغير المرتبطة بالشبكة القومية. • تلبية احتياجات سكان 70 قرية نائية و159 تابعاً في المحافظات كافة. • تزويد 50 ألف وحدة سكنية بالكهرباء من مصادر متجددة للطاقة. • إنتاج 64 مليون ساعة كهرباء توفر 19 مليون لتر ديزل تعادل 4% من الاستهلاك السنوي. • الحد من التلوث وتفادي إطلاق 14 ألف طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون سنوياً. ------------------------------------------------------ المواصلات حافلات النقل العام: • 600 حافلة جديدة لتعزيز شبكة المواصلات العامة. • استيعاب 600 ألف راكب يستخدمون حالياً وسائل النقل الخاصة ذات التكلفة العليا. • خلق 2400 فرصة عمل. ـ الجسور: • بناء 4 جسور في 3 محافظات للحد من الاختناق المروري وتحقيق الانسيابية في حركة الشوارع. • حماية المصريين والحد من الحوادث. • المساهمة في تخفيف الازدحام المروري في المناطق ذات الكثافات السكانية العالية. • إنجاز 15% من مخطط تطوير الجسور في مصر. ------------------------------------------------------- الإسكان: ـ المساكن • بناء 50 ألف وحدة سكنية في 18 محافظة. • تخفيف التحديات التي تواجه قطاع الإسكان. • الإسهام في تخفيف الضغط السكاني على العاصمة. • إنشاء مجمعات سكنية كاملة المرافق والخدمات لـ 50 ألف عائلة أو 250 ألف شخص من ذوي الدخل المحدود. • تقليل الازدحام في القاهرة الكبرى. • ضخ 1.5 مليار دولار في الاقتصاد المصري تمثل 0.6% من الناتج المحليّ. • توفير 220 ألف فرصة عمل في مجال الإنشاءات و10 آلاف فرصة عمل دائمة. --------------------------------------------------------- الأمن الغذائي: ـ صوامع تخزين الغلال: • بناء 25 صومعة تخزين غلال في 17 محافظة. • مضاعفة طاقة تخزين القمح في مصر بما نسبته 25% من احتياجات البلاد من الصوامع. • الحد من تلف 10% من القمح المخزّن بطرق تقليدية بما يوفر 2.4 مليار جنيه (1.3 مليار درهم) سنوياً. • تخفيف الاعتماد على استيراد القمح والحصول عليه بأسعار أكثر تنافسية. • توفير نحو 160 مليون دولار تعادل ما بين 3 و5% من أسعار القمح المستوردة. • خفض كلفة نقل الحبوب. • توفير 15 ألف فرصة عمل دائمة. ـ إنتاج الألبان واللحوم: ـ 100000 (100 ألف) رأس من الأبقار لدعم صناعات الألبان واللحوم. -------------------- ـ مساعدات إضافية: جامعة الأزهر: • إنشاء 4 مبان لسكن طالبات الأزهر. • تأسيس مكتبة مزودة بنظام أرشفة على أعلى مستوى. • توفير نظام متقدم لإدارة نظم المعلومات الصحية لمستشفى الأزهر. • تعزيز أنشطة مركز الشيخ زايد للغة العربية في الجامعة لتدريس اللغة العربية لأكثر من 1200 طالب من 102 دولة. ـ الكنيسة القبطية: • تجديد مبنيين مملوكين للكنيسة وتحويلهما إلى مستشفيين. • ترميم مبنى متعدد الطوابق لجعله داراً لرعاية الأيتام تحت الإدارة القبطية. • بناء مدرسة داخلية تحت إشراف الكنيسة. ـ مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان: • توفير الملابس والأغذية والاحتياجات الأساسية للأسر المحتاجة وكذلك المعدات الطبية. الهلال الأحمر الإماراتي: • تقديم مساعدات تجاوزت قيمتها الـ 16 مليون دولار أمريكي في الفترة من 2012 حتى 2014. • توفير مساعدات للأيتام وذوي الإعاقة، والإمدادات الطبية، والمعالجة الطبية، والدعم الأسري، وترميم المساجد والمقابر. • الإسهام في توفير الاحتياجات الأساسية كالملابس الشتوية للمحتاجين في المناطق الريفية.
#بلا_حدود