الاحد - 27 نوفمبر 2022
الاحد - 27 نوفمبر 2022

مـا العمـل وزيرَ العمـل؟ سألوك لأنك مسؤول

تتوالى على «الرؤية» منذ منتصف سبتمبر الماضي استفسارات من قرّاء ينتظرون إجابات وزير العمل صقر غباش عن 25 سؤالاً وجَّهوها إليه عبر باب «اسأل مسؤولاً». «الرؤية» من جهتها تواصلت كثيراً مع وزارة العمل، وذكّرت نشراً على صفحتها الأولى مطلع ديسمبر الماضي بعد مرور 75 يوماً على بلوغ الأسئلة مكتب الوزير («الرؤية» 01 / 12 / 2014)، لكن من دون تقدُّم حتى اليوم. وإذ تؤكد الصحيفة على منهجها في إثراء التفاعلية بين القارئ والمسؤول، وباب «اسأل مسؤولاً» إحدى وسائل الحوار والتواصل، فإنها تتساءل عن الأسباب التي تؤخر تفاعلَ وزارة العمل أكثر من 159 يوماً، خصوصاً أن الأسئلة الموجهة طُرحت من الجمهور المعني مباشرة بخدمات الوزارة، ما يفترض معه جهوزية القطاع للإجابة عن الأسئلة فور ورودها، كونها من صلب مسؤولياته. يذكر أن مسؤولين عدة تجاوبوا مع «اسأل مسؤولاً» بتقديم إجاباتهم عن أسئلة القراء، ومن بينهم وزراء التربية والتعليم، الصحة، الشؤون الاجتماعية، البيئة والمياه، والاقتصاد.