الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021

شركات الطيران الأمريكية تكذب على الكونغــــرس وتضرب ناقلاتنا تحـت الحــزام

اتهم مدير الهيئة العامة للطيران المدني سيف السويدي الشركات الأمريكية التي قدمت تقريراً إلى الكونغرس تطالب فيه بتقييد حركة الناقلات الإماراتية في الأجواء الأمريكية بالكذب. ووصف السويدي، في تصريحات أدلى بها لـ «الرؤية» هاتفياً من الولايات المتحدة، مزاعم التقرير بالعارية عن الصحة، خصوصاً ما يتعلق بوجود منافسة غير عادلة، ودعم حكومي تحصل عليه الناقلات الإماراتية. وجزم بأن الشركات الأمريكية تلجأ إلى أسلوب الضرب تحت الحزام للإطاحة بخصم قوي تعجز عن منافسته، في إشارة إلى شركات الطيران الإماراتية. وحول المزاعم التي أوردها التقرير عن تلقي شركات الطيران الإماراتية 42 مليار دولار مساعدات حكومية، أكد السويدي أنها محض افتراء، مشيراً إلى أن كل ما تحصلت عليه شركة طيران الإمارات، على سبيل المثال، لا يزيد على عشرة ملايين دولار وطائرتين، منذ تأسيسها حتى الآن. وأرجع هذا المسلك من جانب الناقلات الأمريكية إلى فشلها، وسوء خدماتها، وعدم قدرتها على التخطيط الجيد. ودحض مدير الهيئة العامة للطيران المدني مزاعم التقرير بشأن الدعم الحكومي، مؤكداً أن التخطيط السليم، جودة الخدمات، وانخفاض الأسعار وراء نجاح الناقلات الوطنية الإماراتية، وإثبات وجودها في السوق الأمريكي. وكان المجلس التجاري الأمريكي انتقد حملة تشنها شركات طيران أمريكية ضد الناقلات الإماراتية لمنع منافستها في السوق الأمريكي، وتحجيم اتفاقيات الأجواء المفتوحة مع الإمارات، الأمر الذي وصفه مراقبون بالرهان الخاسر. («الرؤية» ـ 8-9/03/2015). يذكر أن عدد الرحلات التي تنفذها الناقلات الإماراتية إلى المطارات الأمريكية يبلغ 3824 رحلة يومياً، في حين تبلغ رحلات الشركات الأمريكية إلى مطارات الإمارات نحو 536 رحلة يومية.
#بلا_حدود