السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021

محمد بن زايد يعزي الرئيس التونسي في ضحايا الحادث الإرهابي

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وقوف دولة الإمارات العربية المتحدة مع تونس الشقيقة في مواجهة الإرهاب والتطرف بكل أشكاله وصوره. وأشار سموه إلى الموقف الثابت للإمارات بدعم استقرار تونس وجهودها في مكافحة الإرهاب. وأجرى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان اتصالاً هاتفياً مع رئيس الجمهورية التونسية الباجي قائد السبسي، معرباً سموه عن إدانته واستنكاره الشديد للهجوم الإرهابي الجبان على متحف باردو في العاصمة التونسية. ونتج عن الهجوم الإرهابي سقوط ضحايا أبرياء من السائحين الأجانب والمواطنين التونسيين. وتقدم سموه بتعازيه الحارة وصادق مواساته لذوي الضحايا، داعياً المولى عز وجل أن يمنّ على الجرحى بالشفاء العاجل. وأوضح سموه ثقته في أن تونس بقيادة الرئيس الباجي قائد السبسي وبدعم كل الدول والشعوب المحبة للسلام سوف تتغلب على هذه الآفة الخطرة والتي باتت تهدد الأمن والسلم الدوليين. وشدد سموه على ضرورة مضاعفة الجهود الدولية وتكاتف كل الدول في العالم لمحاربة آفة الإرهاب المدان بجميع أشكاله والذي تجرمه كل الشرائع السماوية، واستئصاله حتى ينعم العالم بالأمن والاستقرار والسلام.
#بلا_حدود