الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

مزيفون في الإصلاح الأسري

طال التزييف والاحتيال مكاتب الاستشارات الاجتماعية والإصلاح الأسري. ورصدت «الرؤية» رواج سوق لاستشاريين اجتماعيين غير معتمدين يقدمون نصائح كارثية للأسر. وتتجاهل مكاتب استشارات اشتراطات وزارة الشؤون الاجتماعية بتوظيف كوادر غير معتمدة ولا تتوافق مؤهلاتها مع المواصفات التي حددتها الوزارة، ما يسبب خراب بيوت بدلاً من إعمارها. وأوضحت مديرة إدارة التنمية الأسرية في الوزارة موزة سيف خميس محمد العامري أن هناك معايير صارمة لاعتماد المتقدمين للعمل في هذه المهنة الحساسة منها حصول المستشار الأسري على شهادة بكالوريوس تخصص خدمة اجتماعية، أو علم نفس، واستشارات أسرية وزواج أو ما يقابلها. وتتضمن شروط ترخيص مكاتب الاستشارات الأسرية أن يكون صاحب الطلب من مواطني الإمارات، وحاصلاً على مؤهل علمي معتمد في التربية الخاصة، علم النفس، الإرشاد والصحة النفسية، علم الاجتماع أو الخدمة الاجتماعية. بدوره، لفت اختصاصي علم النفس في الوزارة الدكتور سعد سلمان إلى أن بعض المستشارين الزائفين آذَوْا عائلات من دون أدنى علمٍ بحجم الضرر الذي ألحقوه بها، ما أسهم في ارتفاع معدلات التفكك الأسري.
#بلا_حدود