الاحد - 26 سبتمبر 2021
الاحد - 26 سبتمبر 2021

شرقاويون يطالبون بالتمسك بالعنبري

طالب رياضيون شرقاويون مجلس إدارة نادي الشارقة بعدم التفريط في المدرب المؤقت للفريق الأول لكرة القدم الوطني عبدالعزيز العنبري بعد أخبار عن تفاوض النادي مع أحد المدربين الأجانب لتدريب الفريق في المرحلة المقبلة. ودعوا إلى تعيينه مدرباً رسمياً للفريق قياساً بالنتائج الجيدة التي حققها الملك الشرقاوي في الثلاث جولات الأخيرة من دوري الخليج العربي بدءاً من التعادل خارج الديار أمام الظفرة والفوز توالياً على الوصل وبني ياس. وأكد الشرقاويون أن العنبري الأجدر بالبقاء والاستمرار مع الفريق نظراً لخبرته ومعرفته بإمكانيات اللاعبين كونه لاعباً سابقاً ومدرباً لفريق تحت 17 عاماً. وجزم لاعب المنتخب وفريق الشارقة سابقاً المحلل الفني علي جمعة بأن العنبري برهن على قدرة وكفاءة المدرب الوطني التي لا تقل مكانة عن نظيره الأجنبي متى ما تهيأت له الفرصة والأجواء المناسبة لإثبات جدارته. وأوضح أن العنبري حقق في ثلاث مباريات متتالية ما أخفق فيه المدرب السابق للفريق البرازيلي باولو بوناميغو على مدى ثلاثة أعوام ونجح في إعادة الهيبة إلى الملك الشرقاوي بفضل توظيفه السليم لإمكانيات اللاعبين المحليين والأجانب. وذهب إلى أنه آن الأوان لأن يغير الكثيرون نظرتهم تجاه المدرب الوطني كونه مدرب طوارئ، منوهاً بأن الملك استعاد عافيته في عهد العنبري بعد أن ظل طريح غرفة الإنعاش. من جانبه، شدد لاعب المنتخب وفريق الشارقة سابقاً سالم حديد على استمرارية العنبري في تدريب الملك ومنحه الصلاحيات كافة في اختيار وتدعيم صفوف الفريق بلاعبين مواطنين وأجانب على مستوى عال من المهارة الفنية في فترة الانتقالات الشتوية. وبين أن العنبري أثبت كفاءته وقدرته مع الفريق قياساً بما حققه من نتائج، مشيراً إلى أن تغييره والتعاقد مع مدرب أجنبي سيعصف بالملك الشرقاوي إلى مصاف أندية الدرجة الثانية. ومن جهتهم، أعرب اللاعبون محين خليفة، محمد يوسف، سيف راشد عن سعادتهم بتواجد العنبري على رأس الجهاز الفني للاعبين، مؤكدين اختلاف الأجواء داخل الفريق منذ قدومه، مشيرين إلى أن بصماته آتت أكلها سريعاً في إعادة الروح القتالية للاعبين.
#بلا_حدود