الجمعة - 17 سبتمبر 2021
الجمعة - 17 سبتمبر 2021

المدرب المواطن محلك سر

أقر رياضيون بأن المدرب المواطن لا يزال يجلس على دكة الاحتياط في المنطقة الفنية لأندية دوري الخليج العربي، ليلعب دائماً دور مدرب طوارئ لحين التعاقد مع أجنبي، واتفق الرياضيون على أن المدرب المواطن كثيراً ما يصادف النجاح في تجربته المؤقتة ويحقق نتائج إيجابية، ورغم ذلك تتم إزاحته بهدوء بعد انتهاء فترته المؤقتة، ليبدأ الأجنبي عمله مع الفريق من نقطة النجاح التي بدأها المدرب المواطن. وأفاد «الرؤية» المحلل الفني الكابتن ياسر سالم، بأن هناك مدربين مواطنين أثبتوا كفاءة في دوري الخليج العربي أمثال عبدالله مسفر وعيد باروت، وذلك لأنهما أتيحت لهما الفرصة الكافية مع عديد الأندية، وتوالي المهمة منذ بداية الموسم، والنتيجة كانت أن حققا نتائج جيدة. وأوضح «المشكلة الأساسية التي يعاني منها المدرب المواطن هي غياب الثقة الإدارية في إمكاناته»، معتقداً بأن عبدالعزيز العنبري نجح في وضع بصمته، وأحدث نقلة كبيرة في أداء ونتائج الشارقة بعد توليه المهمة خلفاً للبرازيلي المقال بوناميغو. وأضاف «حقق العنبري سبع نقاط للشارقة من أربع مباريات، بينما حقق بوناميغو أربع نقاط من سبع مباريات، أما المدرب علي خميس الذي خلف براغا في تدريب الجزيرة بصفة مؤقتة، فلا نستطيع أن نحكم عليه، رغم أنه حقق النجاح في مباراة وخسر مباراة، ولكنه من المدربين المؤهلين». وطالب سالم الأندية بإعطاء الثقة والفرصة الكافية للمدرب المواطن، وأن يبدأ المهمة منذ بداية الموسم، مشيراً إلى أنه صاحب كفاءة ويجب أن يأخذ فرصته مع الفريق، وألا يكون حقه دائماً مهضوماً من الأندية حتى في مسألة العقود. من جانبه، أكد المحلل الفني الكابتن عادل مطر، صعوبة الحكم على المدرب المواطن في ثلاث مباريات فقط، مشدداً على ضرورة منحه الفرصة والثقة منذ بداية الموسم، كما حدث من قبل مع المدربين عبدالله مسفر وعيد باروت ومهدي علي، معتبراً أن هذا الثلاثي يملك إمكانيات عالية في مهنة التدريب، تتفوق على بعض المدربين الأجانب في دورينا، وحققوا النجاح في المهام التي أوكلت لهم لأنهم تمتعوا بالفرصة الكافية وبثقة الإدارت التي استقطبتهم. وفي السياق نفسه، رأى المحلل الفني الدكتور أحمد العوضي، أن المدرب المواطن لا يزال مدرب طوارئ، لأن أندية دوري الخليج العربي تجري وراء المدربين أصحاب الخبرة الدولية، مشيراً إلى أن الخبرة تلعب دوراً كبيراً في اختيار المدربين الأجانب، مؤكداً أن دوري الخليج العربي يحتاج لمدرب صاحب خبرة، لأن العمل دائما ما يكون تحت الضغط. وناشد العوضي إدارة الشارقة الإبقاء على العنبري مدرباً للفريق في هذا الموسم، قياساً بالنتائج التي حققها مع الفريق.
#بلا_حدود