الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021

الجرائم الإلكترونية تتصاعد

تصاعدت الجرائم الإلكترونية مسجلة 3500 قضية في عام 2015. وحذرت عبر «الرؤية» شرطة دبي الجمهور من بعض وسائل التقنية الحديثة، خصوصاً الابتكارات اللصيقة بحاملها مثل الساعات والنظارات الذكية، لكونها وسائل تجسس على الخصوصية. وتجري الشرطة فحوصاً للأجهزة الجديدة بهدف الوقوف على الثغرات التي يستغلها المخترقون في التجسس على المستخدمين، ومنها نظارة غوغل وساعات أبل وسامسونغ، بحسب مدير إدارة الأدلة الإلكترونية في شرطة دبي الرائد خبير راشد لوتاه. ولفت إلى أن مخاطر الاستخدام لا تنبع من التقنية الجديدة، ولكن من المشغلين والمطورين الذين يسيئون استغلالها. وأوضح أن الخطر الأكبر ليس فقط عند الاختراق، ولكن ما يترتب عليه من استغلال المعلومات الشخصية وانتهاك الخصوصية وبيع تلك المعلومات، خصوصاً عندما تكون لشخصيات معروفة. ودعا لوتاه إلى عدم تحميل أي برامج في الهواتف الذكية خارج المخازن المعتمدة للشركات المصنعة، خصوصاً تلك التي تسوقها جهات غير معروفة لا يمكن الوصول إليها أو مقاضاتها.
#بلا_حدود