الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

رحلة سفاري مدرسية تنتهي بعملية جراحية وإصابات

انتهت رحلة سفاري مدرسية بإصابة طالبة بجرح خطر استدعى إجراء عملية جراحية لساقها، وإصابات أخرى متفرقة لطلبة إثر مشاركتهم في ركوب السيارات الصحراوية على رمال منطقة الختم في أبوظبي أمس الأول. وأوضح لـ «الرؤية» الطالب م. ح (16 عاماً) وهو أحد المشاركين في الرحلة أن السيارة الصحراوية المخصصة للمناطق الرملية وهي على شكل دراجة بأربع عجلات ATV انقلبت بزميلتين لهم لتصاب الأولى بجرح خطر في ساقها والأخرى برضوض بسيطة، أما باقي الإصابات، فنجمت عن طبيعة اللعبة وركوب السيارة، مشيراً إلى أن أحد الطلاب احترقت قدمه وآخر وقع من على الدراجة فأصيب بخدوش بسيطة. وبالحديث مع الطالبة المصابة (16 عاماً)، أفادت بأنه سمح لها بالخروج من المستشفى بعد إتمام عملية جراحية في ساقها، إثر اصطدامها بعمود من الإسمنت أثناء قيادتها للمركبة، ما أدى لاختلال توازن السيارة وانقلابها. من جهته، اعتبر مسؤول قسم الرياضة والأنشطة في المدرسة، والذي فضل عدم ذكر اسمه، أن المشرفين التزموا بواجباتهم، إذ جمعوا الطلاب قبيل البدء بالألعاب وحذروهم من أخطارها، وأوضحوا أساليب السلامة التي يجب اتباعها. وأفاد بأنه تأكد شخصياً من ارتداء جميع الطلبة لواقيات الرأس الخاصة بالدراجات، إضافة إلى اختبار الطلاب بمدى إلمامهم بكيفية استخدام تلك الدراجات والسيارات المخصصة للمناطق الرملية. وشارك في نشاط ركوب السيارات الصحراوية طلاب من الصف الثاني والثالث عشر في المدرسة، أما الطلاب الذين لم تتجاوز أعمارهم السادسة عشرة فمنعوا من استخدام المركبات. وذكر مسؤول قسم الرياضة والأنشطة أن الطالبة المصابة بجروح خطرة نقلت إلى المستشفى فوراً مع المشرفات اللاتي حرصن على البقاء معها حتى إتمام العملية الجراحية. في السياق ذاته، أكد عدد من زملاء الطالبة المصابة الذين كانوا معها في الرحلة أن المشرفات الثلاث هرعن لنجدة الطلاب، فيما وفرت إدارة المنتجع سيارة نقلت المصابة وصديقتها مع إحدى المشرفات إلى عيادة في الختم. وتتذكر الطالبة (س. م) الحادث لتخبرنا بأنه وقع قرابة الساعة الثالثة ظهراً، حيث شعرت بالخوف الشديد والرهبة ملقية باللوم على صاحب الدراجات الخاصة الذي لم يبالِ بشروط السلامة.
#بلا_حدود