الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

أدوية بلدية دبي .. أمل بشفاء المرضى

لا يتوقف العطاء عند حدود ترسم أو غاية تدرك طالما أن التطوع وأعمال الخير منهجية مستمرة في دبي، الأمر الذي تؤكده بلدية الإمارة عبر مبادرة إنسانية جديدة هدفها مد يد العون لكل ذي حاجة. وحددت البلدية هدفها من المبادرة الجديدة تحت شعار «من حبة دواء .. أمل بالشفاء» في تجميع أكبر كمية من الأدوية الصالحة للاستهلاك من موظفي الدائرة، لتوزيعها على الجمعيات الخيرية في الدولة. وجاءت المبادرة على يد فريق التطوع في بلدية دبي، بالتنسيق مع قسم العيادة والخدمات الطبية. وأكدت لـ «الرؤية» رئيسة شعبة تقييم الوظائف والرواتب ورئيسة فريق التطوع في بلدية دبي منى محمد مالك أن المبادرة تسعى إلى نشر ثقافة التطوع بين الموظفين، وتوفر لهم الفرصة، للتبرع بالأدوية الزائدة الصالحة للاستهلاك الموجودة في منازلهم، ليستفيد منها فئات ذوي الحاجة عبر مبادرات إنسانية تدشنها مختلف الجمعيات الخيرية في الدولة. ووزع أعضاء الفريق أكياساً، خاصة في جميع الوحدات التنظيمية، ليسهل على الموظفين تجميع الأدوية، وفق شروط محددة وهي أن تكون جديدة ولم تستعمل، وأن تكون مخزنة في مكان بارد وجاف بعيداً عن أشعة الشمس المباشرة، فضلاً عن التأكد من تاريخ صلاحيتها. واستثنى الفريق من قائمة الأدوية المجمعة العلب المفتوحة، مثل الكريمات والقطرات والبخاخات والغسول والشراب والحبوب المعبأة. وتشكل فريق التطوع في بلدية دبي منذ عام 2011، ليكون منصة لنشر ثقافة العمل التطوعي بين موظفي الدائرة، وله دور كبير في دعم الوحدات التنظيمية المختلفة بتوفير المتطوعين للفعاليات والمبادرات المؤسسية. ويضم الفريق 160 من المتطوعين المسجلين حالياً، وهم على أهبة الاستعداد للمشاركة في أي عمل تطوعي داخل وخارج الدائرة.
#بلا_حدود