السبت - 12 يونيو 2021
السبت - 12 يونيو 2021

3 حمائم إماراتية تتأهل لمعسكر جنوب أفريقيا

تأهلت ثلاث حمائم من الإمارات للتدرب في معسكرات جنوب أفريقيا تمهيداً للمشاركة في الأولمبياد العالمي للحمام الزاجل المعتزم انطلاقه يناير المقبل. وكانت الحمائم الثلاث نجحت في التأهل للمشاركة، في ظل قلة الدعم المادي وعدم وجود مقر رسمي ينظم عمل الهواة في هذا المجال، حسب رئيس قسم الشمال في نادي الحمام الزاجل محمد المزروعي. وأبلغ «الرؤية» المزروعي أن المسابقة العالمية تتيح للمشاركين ترشيح ثلاث حمائم من أفضل الموجود للتدرب في المعسكر، والذي يوفر برنامجاً رياضياً وغذائياً صارماً لتأهيل الحمامات للمسابقة، لا سيما أن درجة الحرارة مرتفعة في بعض المناطق في الدولة ولا تسمح بالتدرب بشكل جيد في النهار. وسيعمد المعسكر على تنويع تمارين اللياقة والتكتيك لتطوير الأداء البدني للحمائم الثلاث، ومساعدتها أثناء رحلة السباق للرجوع بسرعة إلى مقرها والانطلاق لمسافات بعيدة تتجاوز الرحلة خلالها سبع ساعات متواصلة. وذكر المزروعي أن الفائز بالمسابقة يعرض حمامته بمزاد علني يجذب كل مربي الحمام من العالم، مشيراً إلى أن قيمة الحمامة الفائزة وصلت العام الماضي إلى 360 ألف يورو أي ما يعادل أكثر من مليون درهم اشتراها هاوٍ من الصين. وأفاد بأن أسعار الحمامة تتراوح من ألف إلى خمسة آلاف درهم، وتصل أحياناً إلى 40 ألف درهم بحسب النوع والسلالة. وتحدث عن الظلم الذي يعاني منه الزاجل، مقارنة بحمام الزينة الذي يهتم به أكثر من ثلاثة آلاف هاوٍ بخلاف الزاجل الذي لم يتعد عدد هواته من المتسابقين 40 هاوياً. ويرى رئيس قسم الشمال في نادي الحمام الزاجل، أن حمام الزينة يتميز بألوانه المبهرة الفاقعة وريشه الطويل الجاذب، على الرغم من افتقاره لمهارات الزاجل كالذكاء والبوصلة الدماغية التي تساعده على العودة إلى بيته بكل سهولة والترابط العاطفي مع مربيه، إلا أن لونه الأسود أو الرمادي لا يشجع الناس على شرائه أو تربيته. ويعاني النادي من ضعف الدعم الموجه للهواة وعدم وجود مقر رسمي يضم الهواة لتنظيم عمليات السباق.
#بلا_حدود