السبت - 25 سبتمبر 2021
السبت - 25 سبتمبر 2021

الثلاجة .. الصديق الوفي

يكتشف الناس يومياً، ولا سيما النواعم من ربات البيوت، أفكاراً مبتكرة وجديدة لاستخدامات الأجهزة العادية التي نظن أنها تنحصر في مهمات محددة. الثلاجة ليست مكاناً لحفظ برودة الطعام والدواء فقط، هكذا هي بالنسبة للموظفة رؤى على الأقل، إذ تستخدمها في تكبير الأحذية بوضع الضيق منها داخل الثلاجة فترة معينة لتتسع وتصبح بالمقاس المناسب. وتفصيلاً، شرحت أن توسعة الحذاء تجري بطرائق عدة إلا أن الطريقة الأنسب هي الاستعانة بكيس محكم الإغلاق معبأ بالماء يتسع الحذاء له، ثم وضعه في الثلاجة حتى يتحول إلى جليد وبعدها تزيل الكيس، وتتفاجأ كل مرة بنتائج هائلة لتوسعة الحذاء. أم الطالبة علياء راشد، فذكرت أن الثلاجة صديقتها المفضلة فالملابس الصوفية التي تحتوي على العثة أو المسببة للحساسية تضعها في الثلاجة بكيس مضغوط وترتديها بأمان، وكذلك يساعد الدقيق البارد على الشفاء من الحروق أو المناطق المحمرة والملتهبة. بدوره حذر اختصاصي التغذية الدكتور حسام الليث من فكرة الاستفادة العشوائية من الثلاجة التي تغير من خصائص المنتج فتحوله إلى سلعة مضرة بالصحة، وتؤثر عكسياً في صاحبها، مؤكداً أن دور الثلاجة يتمثل فقط في تقليل نشاط البكتيريا في الغذاء لاستمراريته أطول مدة ممكنة.
#بلا_حدود