الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021

200 يتحدون التطور الإلكتروني

يواظب نحو 200 مستخدم للبريد التقليدي في الفجيرة على استلام رسائلهم من صناديق بريدهم منذ أكثر من أربعة عقود، مبتعدين عن استخدام البريد الإلكتروني في تواصلهم الاجتماعي. وذكر مدير المنطقة البريدية محمد الكندي أنه توجد شريحة من الزبائن لا تزال تواظب على مراجعة صناديق بريدها كل يوم تقريباً، منذ تأسيس بريد الفجيرة، مقدراً عددهم بنحو 200 مراجع. وأشار إلى أن هذه الشريحة تعتبر الرسالة الورقية بمنزلة المرآة التي تعكس تفاصيل ذكرياتهم أيام الأعياد والمناسبات الدينية والاجتماعية، بعكس ما يراه مستخدمو البريد الإلكتروني. ووفقاً للكندي، فإن الخدمات البريدية لا تقتصر على البريد التقليدي كالخدمات البريدية والرسائل والطوابع والبريد الممتاز، بل امتدت إلى خدمات غير بريدية كدفع الفواتير وحجز تذاكر الطيران وتسليم الهوية الوطنية.
#بلا_حدود