الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021

مرور أم القيوين تحذّر من إهمال مسافة الأمان والانحراف المفاجئ

سجلت شرطة أم القيوين 2427 حادث سير على طرق الإمارة، في النصف الأول من العام الجاري. وأبلغ «الرؤية» مدير إدارة المرور والدوريات العقيد سعيد عبيد بن عران أن الربع الأول شهد 1251 حادثاً، مقابل 1176 في الربع الثاني، موضحاً أن أخطر الحوادث الواقعة يتمثّل في الصدم. وحذّر من إهمال ترك مسافة الأمان بين المركبات، باعتباره يتصدر أسباب الحوادث، يليه الانحراف المفاجئ، والانشغال عن الطريق بالمكالمات الهاتفية والرسائل النصية أو النعاس وقلة التركيز. وأشار ابن عران إلى تنفيذ أربع حملات مرورية فرعية العام الجاري، تزامناً مع الحملات الرئيسة التي أطلقتها وزارة الداخلية، مؤكداً أن الفريق الميداني التابع للإدارة يجري دراسات دقيقة بغية معالجة أسباب الحوادث الخطرة، ووضع الحلول المناسبة لها. وتعتزم شرطة أم القيوين في الفترة المقبلة تكثيف الدوريات على الطرق الداخلية والخارجية لرصد المخالفات والتجاوزات المرتكبة. وأوضح ابن عران أن القيادة العامة حريصة على تنفيذ خطط مرورية وأمنية تواكب تطورات النشاط الاقتصادي، والنمو السكاني في الإمارة، لافتاً إلى توظيف الإمكانات كافة لخفض عدد الحوادث وما ينجم عنها من إصابات بشرية وخسائر مادية، مع تعزيز التزام السائقين بقانون المرور والتدابير الوقائية.
#بلا_حدود