الأربعاء - 24 يوليو 2024
الأربعاء - 24 يوليو 2024

عاطل يكسر أنف شرطي أثناء الهرب من الملاحقة

خوفاً من سؤاله حول أوراقه الثبوتية، لاذ عاطل من جنسية أفريقية بالفرار بعد أن أثار تجوله بطريقة مريبة أمام أحد محال الصرافة في دبي شك أفراد الشرطة، إلا أنه ألحق بأحدهم ضرراً بالغاً إذ كسر أنفه دون قصد ـ بحسب أقواله ـ في محضر النيابة. بدورها، وجهت النيابة العامة في دبي عند إحالة البلاغ إليها، تهمة الاعتداء على موظف عام أثناء تأدية عمله في حق (ز.ت) البالغ من العمر 39 عاماً، وأحالته إلى محكمة جنايات دبي. وفي أقواله أمام المحكمة أوضح الشرطي المعتدى عليه أنه أثناء حضوره في منطقة نخيل في دبي بزي مدني، شاهد المتهم يتجول أمام أحد محال الصرافة بطريق مثيرة للريبة، فترجل من مركبته ولحق به لسؤاله عن أوراقه الثبوتية، مظهراً له بطاقته العسكرية، إلا أنه فور رؤيته للشرطي لاذ بالفرار. دفع سلوك المتهم الشرطي للحاق به محاولاً إمساكه، إلا أنه وأثناء الركض خلفه توقف المتهم فجاءة دافعاً رأسه للخلف ليصطدم الشرطي به وينكسر أنفه. وطارد باقي أفراد الشرطة المرافقين للمجني عليه، المتهم وتمكنوا من الإمساك به. من جهته، أكد المتهم أن إصابته للشرطي لم تكن متعمدة، لعدم استدلاله على هويته العسكرية كونه بلباس مدني، وأن فراره كان أمراً طبيعياً لوجود شخص يجري خلفه ويحاول الإمساك به، نافياً إبراز الشرطي لبطاقة العسكرية قبل أن يبدأ في مطاردته. بدورها حجزت محكمة جنايات دبي القضية للنطق بالحكم في تاريخ 21 أكتوبر الجاري.