الاثنين - 15 يوليو 2024
الاثنين - 15 يوليو 2024

مضيف جوي يعترف بسرقة 3 مسافرين ورمي الأموال في الحمام

يواجه مضيف جوي عربي (37 عاماً) تهمة سرقة مبالغ مالية تصل إلى 19 ألف درهم من حقائب ثلاثة مسافرين مستغلاً انشغالهم بتعب ومرض والدهم. واعترف المتهم أمام محكمة الجنايات في دبي بعد التحقيقات وكشف فعلته، أنه استغل ترك الشباب لمقاعدهم للاطمئنان على والدهم وسرق أموالهم، إلا أنه تخلص من الأموال المسروقة في دورة المياه عند سماع شكواهم للمضيفة. وكانت القصة بدأت حين لاحظ المتهم ترك ثلاثة مسافرين شباب من جنسية خليجية مقاعدهم متوجهين إلى المقعد الخاص بوالدهم لمساعدته كونه شعر بالتعب فجأة، فسرق من حقائبهم ومحافظهم الموجودة على المقاعد مبالغ نقدية مختلفة من كل واحد على حدة، وصلت إلى 19 ألف درهم تقريباً. ولاحظ الشباب بعد عودتهم لمقاعدهم اختفاء مبالغ مالية من محافظهم، فأخبروا إحدى المضيفات، وطلبت منهم التوجه لمطبخ الطائرة لتصوير ما تبقى لديهم من عملات ورقية كونها تحتوي ذات الرقم التسلسلي للأوراق النقدية المسروقة وبعد هبوط الطائرة تم إبلاغ الشرطة وتحريز الحقائب والمحافظ وتفتيش الطائرة ولم يتم العثور على الأموال المسروقة. كما تم رفع البصمات من قبل عناصر الشرطة عن الحقائب والمحافظ وتطابقت مع بصمة المضيف العربي، بالرغم من أن جميع المضيفات والمضيفين شهدوا في تحقيقات النيابة العامة بأن وظيفته تقتصر على الوقوف في المطبخ وأنه لم يدخل مقصورة رجال الأعمال التي وقعت فيها جريمة السرقة. وأثناء تحقيقات النيابة العامة، أشار وكيل أول في شرطة دبي أنه تم ضبط مبالغ مالية مع المتهم تتألف من عملات مختلفة منها ما يحوي ذات الأرقام التسلسلية للأوراق المتبقية في محفظة الشباب. وقال الشاهد إن المضيف المتهم أجاب بأنه من الطبيعي وجود بصماته على أغراضهم كونه ساعدهم على نقلها وترتيبها، إلا أن المحققين أخبروه بأن بصمته متطابقه مع أخرى وجدت على ورقة نقدية موجودة داخل محفظة أحد الشباب فاعترف بفعلته على الفور.