الخميس - 18 أغسطس 2022
الخميس - 18 أغسطس 2022

منظمو «كواتشيلا» يلغون مهرجاناً موسيقياً صيفياً

ألغى منظمو مهرجان كواتشيلا الغنائي الأمريكي الأحد، مهرجاناً في لوس أنجلوس كان مقرراً إقامته في الصيف، بمشاركة أسماء فنية معروفة أبرزها المغنية جانيت جاكسون، في خطوة غير اعتيادية في قطاع الحفلات الموسيقية. وأفاد مروجو الحفلات «غولدن فويس» بأنهم سيلغون مهرجان «اف واي اف فست» الذي كان مقرراً تنظيمه على مدى يومين في 21 و22 يوليو، وتحييه خصوصاً جاكسون وفرقة «فلورنس آند ذي ماشين» لموسيقى الروك. وأعلنت إدارة «غولدن فويس» في بيان أن «فريقنا المؤلف من نساء ورجال كثر عملوا بلا كلل على هذا الحدث لسنوات عدة، غير أنهم شعروا بأنهم غير قادرين على تقديم تجربة على قدر توقعات محبينا الأوفياء والمجتمع الموسيقي في لوس أنجلوس هذا العام». وأشارت الشركة إلى أنها ستنظم عروضاً فردية تضم بعضاً من الأسماء التي كان مقرراً أن تشارك في فعاليات المهرجان. ولم تدل «غولدن فويس» بأي معلومات إضافية في شأن هذا القرار، غير أن موقع «بيلبورد» لفت إلى أن مهرجان «اف واي اف فست» كان يعاني بسبب ضعف عمليات شراء التذاكر. وشهدت الساحة الموسيقية أخيراً، ازدياداً في عدد المهرجانات وحجمها أثناء العقد الماضي، وباتت تستقطب أعداداً كبيرة من أفراد الجيل الشاب، غير أن بعض المراقبين يحذرون من حال تخمة في هذه المهرجانات، مشيرين إلى صعوبة متزايدة لهذه الأحداث المقامة لسنوات طويلة في إثارة الاهتمام الشعبي والإعلامي. وتنظم «غولدن فويس» حفلات مهرجان كواتشيلا الذي يحظى بشهرة عالمية بفضل عروضه اللافتة. وأقيم المهرجان في نسخته لهذا العام على مدى عطلتي نهاية أسبوع الشهر الماضي في صحراء كاليفورنيا، ودرّ إيرادات فاقت 114 مليون دولار.