الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

ناسا تختبر الطائرة الأسرع في العالم

تستعد وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) لإجراء الاختبارات التجريبية على طائرتها التجارية التي تحلق بسرعة 1.770 كيلو متر في الساعة، والتي تستطيع أن تقطع المسافة بين لندن ونيويورك في نحو ثلاث ساعات فقط. الطائرة، التي أطلق عليها اسم الناقلة الأسرع من الصوت أو (كويست) تهدف إلى التخلص من الدوي الكبير لوسائط النقل فوق الصوتية، مثل الأصوات المزعجة التي كانت تصدر عن طائرة الكونكورد، واحتج عليها كثير من الناس قبل أن يتوقف استخدام الطائرة. ووفقاً لموقع ميل أونلاين، فإن الرحلات الجوية التي ستجريها ناسا في شهر نوفمبر المقبل سوف تدرس ردود فعل الناس على الأصوات الهادئة التي تصدر عن هذه الطائرة. ومن المتوقع إنتاج أول طائرة تجارية من هذا النوع، بالتعاون بين وكالة ناسا وشركة لوكهيد مارتن لعلوم الطيران، في 2021 إذا سارت الأمور كما هو مخطط لها. وتعتبر طائرة كويست أحدث إصدار في سلسلة X للطائرات والصواريخ التجريبية من وكالة ناسا، وهي تستخدم لاختبار وتقييم الاكتشافات التكنولوجية الحديثة والمفاهيم الديناميكية الهوائية الحديثة. وأكد خبراء أن هذه الطائرة ستفتح سوقاً عالمياً جديداً للشركات الأمريكية لصنع طائرات تجارية أكثر سرعة، وستخلق فرص عمل جديدة وتقلص الفترة الزمنية للرحلات الجوية بحدود النصف تقريباً.
#بلا_حدود