الاثنين - 15 أغسطس 2022
الاثنين - 15 أغسطس 2022

حاكم الشارقة يدشن معرض «تخرج 13» لطلبة كلية الفنون الجميلة

دشن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة الأربعاء معرض مشاريع تخرج طلبة الكلية من خريجي الدفعة الـ 13 «تخرج 13» في مبنى كلية الفنون الجميلة والتصميم في الجامعة. وجال سموه في أرجاء وردهات وأقسام المعرض الأربعة، والتي ضمت الفنون الجميلة وتصميم الأزياء والمنسوجات والعمارة الداخلية والتصميم والتصميم الغرافيكي والوسائط المتعددة. وتفقد سموه جميع الأعمال التي أبدعها الطلبة الخريجون، والتي تعتبر نتاج جهودهم واكتسابهم للمعارف النظرية والعملية في مرحلة دراستهم، كما استمع سموه إلى شرح واف من الطلبة منفذي المشاريع والأساتذة المشرفين حول مشاريع التخرج ودلالاتها. واستهل سموه جولته بتفقد أعمال طلبة «برنامج الفنون الجميلة» والتي تميزت بأفكار إبداعية وحديثة باستخدام وسائل مختلفة لإنتاج أعمال فنية متداخلة تبرز جماليات محتوى العمل، ويهدف البرنامج إلى إيجاد بيئة فنية معاصرة بهدف إعداد جيل متفرد من الطلبة عبر مناهج دراسية صممت لتزويدهم بالمعارف الفنية اللازمة، فضلاً عن الممارسة العملية المعتمدة على البحث والتفكير النقدي وذلك بهدف رعاية وتقديم النخب المتميزة في هذا المجال الإبداعي. وفي هذا القسم من المعرض والخاص بالفنون الجميلة، وجه صاحب السمو حاكم الشارقة باقتناء مشروع تخرج الطالبة عائشة الجابري والذي جاء تحت عنوان «أحجار دائرية»، على أن يعرض وتزين به مرافق استراحة سد الرفيصة التي افتتحها سموه منتصف أبريل الماضي في مدينة خورفكان. ويشكل العمل الفني علاقة وطيدة بين الفنانة ونشأتها في بيئة جبلية، إذ أسهمت الحجارة في تكوين شخصيتها الصلبة والمقاومة مما دفعها لدراستها وفهمها أكثر وتسخيرها في أعمال فنية. بعدها انتقل سموه للوقوف على أعمال الطلبة الخريجين من «برنامج تصميم الأزياء والمنسوجات» الذي يسعى عبر عمليته التعليمية إلى إعداد الطلبة لمهنة تنافسية ومتعددة الأوجه، وتتمحور العملية حول توليف مهارات التصميم الإبداعي والفني وتحويل الأفكار الأولية إلى المنتجات النسيجية النهائية عبر البحث والتطوير والإنتاج ومن ثم العرض. إلى ذلك، زار صاحب السمو حاكم الشارقة معرض خريجي «برنامج العمارة الداخلية والتصميم» الذي يعكس مدى اكتساب الطلبة للمعرفة والمهارات المتقدمة في فهم وتطبيق عملية التصميم بجميع مراحلها بدءاً من الأنشطة البحثية ومروراً بالبرمجة وتخطيط الفضاء الداخلي واختيار العناصر الزخرفية والجمالية والأثاث وغيرها، وأسهم كل ذلك في إكسابهم مهارات متقدمة في فن التواصل والعرض. واختتم سموه جولته في معرض أعمال خريجي الدفعة 13 من طلبة كلية الفنون الجميلة والتصميم بتفقد أعمال خريجي «برنامج التصميم الجرافيكي والوسائط المتعددة» والذي يهدف إلى إعداد مصممين جرافيك واثقين متمكنين وناقدين وعالميين. وعمل البرنامج على إعداد طلبته بمعرفة متخصصة تساعدهم على تطوير الهوية الإبداعية والمهارات التقنية والاحترافية، إضافة إلى دعمهم بمعرفة واسعة ومتنوعة تساندهم في تطوير خبراتهم المهنية المستقبلية. ويهدف المعرض إلى وضع الأعمال الفنية والإبداعية للطلبة ضمن دائرة الضوء الأمر الذي يسهم في تعزيز ثقة الخريجين بأنفسهم ويقوي عزيمتهم، ويعد المعرض فرصة للتفاعل وتبادل الخبرات بين الطلبة الخريجين وزوار المعرض من محترفي الفنون المختلفة والمهتمين بها والقائمين على تدريسها. وينصب اهتمام كلية الفنون الجميلة والتصميم على تنمية مهارات الإبداع الفني ورعايتها في بيئة تعليمية تعزز النمو الشخصي لدى الدارسين وتيسر لهم سبل اكتساب المعرفة وتطويرها، كما أنها توفر للطلبة أفضل فرص التعلم لمساعدتهم على تنمية مواهبهم واستثمار قدراتهم وتعد الكلية الأرفع والأهم بين مثيلاتها في المنطقة. حضر تدشين معرض «تخرج 13» كل من رئيس مكتب سمو الحاكم الشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي، رئيس دائرة الثقافة عبد الله بن محمد العويس، وأعضاء مجلس أمناء جامعة الشارقة، وغيرهم.