الثلاثاء - 16 أغسطس 2022
الثلاثاء - 16 أغسطس 2022

التضخم يجبر الألمان على تخفيض نفقاتهم

التضخم يجبر الألمان على تخفيض نفقاتهم

يعتزم الكثير من سكان ألمانيا، سواء من العاملين أو الباحثين عن عمل، تقييد مشترياتهم من المواد الغذائية وتقييد نفقاتهم على الملابس والأحذية وذلك في ظل ارتفاع معدل التضخم.

وذكر الاستطلاع التمثيلي الذي أجرته مؤسسة هانز-بوكلر وشمل أكثر من 6 آلاف ومئتي شخص من العاملين والباحثين عن عمل، في الفترة بين نهاية أبريل وبداية مايو الماضيين، أن 39% من كل فئات الدخل يعتزمون تقليل مشترياتهم من المواد الغذائية والمواد الغذائية الترفيهية.

وقال 10% من المشاركين في الاستطلاع الذي نشرت نتائجه الأربعاء إنهم سيقللون من هذه المشتريات «بشكل كبير».

وأفاد 53% أنهم يعتزمون تقييد مشترياتهم من الملابس والأحذية، وأعلنت نسبة مماثلة ممن شملهم الاستطلاع اعتزامهم تقليل الذهاب إلى المطاعم.

وأظهرت النتائج أن أكثر من ثلثي من شملهم الاستطلاع يعتزمون تقليل استهلاك الكهرباء والوقود، وقال 60% إنهم يعتزمون أيضاً ترشيد استهلاكهم في تدفئة المسكن واستخدام المياه الساخنة.

ووفقاً للاستطلاع، فإن 52% من أصحاب الدخول الأدنى نسبياً بما يصل إلى 2000 يورو شهرياً يرون أنفسهم مضطرين إلى تقليل مشترياتهم من المواد الغذائية، فيما يعتزم 63% تقليل مشترياتهم من الملابس والأحذية بسبب التضخم.