الجمعة - 12 أغسطس 2022
الجمعة - 12 أغسطس 2022

رابطة ألمانية تحذر من كساد خطير حال توقف الغاز الروسي

رابطة ألمانية تحذر من كساد خطير حال توقف الغاز الروسي

حذّرت رابطة غرف التجارة والصناعة الألمانية من احتمال حدوث كساد خطير إذا ما توقف تدفق الغاز الروسي إلى ألمانيا.

وقال رئيس الرابطة بيتر أدريان إن الانخفاض في الناتج الاقتصادي قد يصل إلى 10% أو أكثر عندما يحلُّ فصل الشتاء، ودفع بالقول إن الحكومة في حاجة لرفع القيود حتى تتمكن الشركات على نحو أكثر سرعة من وضع بدائل لطاقة الغاز.

وتنتظر ألمانيا رؤية ما الذي سوف يحدث يوم الاثنين، حيث من المقرر أن تغلق شركة غازبروم الروسية الموردة للغاز، خط نورد ستريم 1 للقيام بأعمال الصيانة الروتينية السنوية.

وخفضت غازبروم بالفعل بشكل كبير تدفق الغاز عبر هذا الخط، مشيرة إلى أسباب فنية تقول ألمانيا إنها مثار شكوك، وهناك خوف من عدم استئناف ضخ الغاز.

وهذه التوترات مرتبطة بالحرب بين روسيا وأوكرانيا والعقوبات الغربية التي تم فرضها جرّاء ذلك.

وتابع أدريان «للأسف، يتعين علينا أن نواجه سيناريو عدم ضخ المزيد من الغاز عبر خط نورد ستريم 1، عندما تنتهي أعمال الصيانة في 21 يوليو الحالي. هذا الأمر سيكون بمثابة كارثة».

ورغم أن الحكومة الألمانية تحاول إقامة محطات عائمة لاستقبال الغاز الطبيعي المسال، فإن هذه المحطات لن تكون جاهزة مع حلول نهاية العام عندما يبدأ شهر الشتاء. وأوضح أدريان «هذا يعني أننا على وشك مواجهة مشكلة طاقة».

وتابع أدريان «في هذه الحالة، لديّ قلق شديد إزاء حدوث كساد؛ عندئذ سوف نرى تراجعاً اقتصادياً مختلفاً كلياً عمّا تعرضنا له خلال الأزمة المالية 2020».