الجمعة - 12 أغسطس 2022
الجمعة - 12 أغسطس 2022

تصريح جديد من بايدن حول واردات الصين.. «تصعيد أم احتواء؟»

تصريح جديد من بايدن حول واردات الصين.. «تصعيد أم احتواء؟»

جدل أمريكي حول الرسوم المفروضة على الواردات الصينية

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن إن إدارته لا تزال تناقش اتخاذ إجراء محتمل بشأن الرسوم الأمريكية على الواردات الصينية، بعد أن قالت وزيرة التجارة الأمريكية جينا رايموندو إنها تتوقع اتخاذ قرار «قريباً».

ونقلت «بلومبيرغ» عن بايدن قوله للصحفيين في ديلاوير، الأحد، عندما سئل عمّا إذا كان هناك قرار: «لا، نحن نجري مزيداً من المناقشات حول ذلك». وسبق أن قالت رايموندو إن بايدن قد يلغي بعض الرسوم الجمركية الأمريكية على واردات صينية «قريباً»، على الرغم من أن أي إجراء يجب أن يتجنب الإضرار بالعمال الأمريكيين.

وكانت وكالة بلومبيرغ قد نقلت فى وقت سابق عن رايموندو قولها في مقابلة مع شبكة (إن بي سي): «الرئيس بصدد اتخاذ هذا القرار.. ولذا كنا نقدم له إحاطات وأتوقع أنه سيتخذ قراراً قريباً».

وكان بايدن يدرس تخفيف بعض الرسوم المفروضة على الصين والتي تعود إلى إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب منذ بعض الوقت، وناقش كبار المسؤولين الأمريكيين والصينيين العقوبات الاقتصادية الأمريكية والرسوم الجمركية الأسبوع الماضي.

وتدعم النقابات العمالية وبعض كبار المسؤولين، بمن فيهم الممثلة التجارية كاثرين تاي، الإبقاء على الرسوم الجمركية، التي يعتقدون أنها تمنح الولايات المتحدة نفوذاً في المفاوضات مع الصين، ويطالب آخرون، مثل وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين، بخفض الرسوم الجمركية على السلع الصينية للمساعدة في الحد من التضخم وخفض أسعار المستهلكين على السلع اليومية.