الأربعاء - 17 أغسطس 2022
الأربعاء - 17 أغسطس 2022

المزاد الثالث لسندات الخزينة الإماراتية يستقطب 7.6 مليار درهم

المزاد الثالث لسندات الخزينة الإماراتية يستقطب 7.6 مليار درهم

استقطب المزاد الثالث لبرنامج سندات الخزينة المقومة بالدرهم الإماراتي عطاءات بقيمة 7.6 مليار درهم إماراتي، وتجاوز حجم الاكتتاب بواقع 5.1 مرة، وذلك وفق بيان لوزارة المالية الإماراتية الاثنين، قالت فيه "إن المزاد شهد طلباً قوياً من قبل الستة بنوك «الموزعين الأساسيين».

وأعلنت دولة الإمارات -ممثلة بوزارة المالية بصفتها الجهة المصدرة- وبالتعاون مع المصرف المركزي -بصفته وكيل الإصدار والدفع- عن نتائج المزاد الثالث لإصدار سندات الخزينة «T-Bonds» المقوّمة بالدرهم، وذلك ضمن برنامج إصدار سندات الخزينة بقيمة 9 مليارات درهم لعام 2022، كما تم نشره في تقويم سندات الخزينة في وقت مسبق من هذا العام.

ووفق بيان صادر عن الوزارة «كان الطلب قوياً على الشريحتين، وجاء التخصيص النهائي على السندات لأجل عامين بـ750 مليون درهم، وسندات لأجل 3 أعوام بـ750 مليون درهم، وبإجمالي 1.5 مليار درهم للإصدار في المزاد الثالث».

وأشارت الوزارة في بيانها إلى أن النجاح ينعكس في الأسعار المميزة المدفوعة بالسوق والتي تم تحقيقها بفارق 16 نقطة أساس على سندات الخزانة الأمريكية لمدة عامين، وفارق 15 نقطة أساس على سندات الخزانة الأمريكية لمدة 3 أعوام.

وتمت ممارسة عملية إعادة الإصدار «re-opening» في هذا المزاد لبناء حجم إصدارات السندات الفردية بهدف تحسين السيولة في السوق الثانوية.

تجدر الإشارة إلى أن سندات الخزينة بالعملة المحلية لدولة الإمارات تعمل على بناء منحنى العائد مقوم بالدرهم الإماراتي، وتتيح بدائل استثمارية آمنة للمستثمرين، بما يساهم في تعزيز تنافسية سوق رأس مال الدين المحلي، والارتقاء ببيئة الاستثمار، ودعم استدامة النمو الاقتصادي، وفق وزارة المالية.