الثلاثاء - 27 فبراير 2024
الثلاثاء - 27 فبراير 2024

فرنسا تدعو المركزي الأوروبي إلى مزيد من «الحزم والانضباط» في رفع أسعار الفائدة

فرنسا تدعو المركزي الأوروبي إلى مزيد من «الحزم والانضباط» في رفع أسعار الفائدة

صرح محافظ البنك المركزي الفرنسي، فرانسوا فيليروي دي جالو، اليوم الجمعة، أنه يتعين على البنك المركزي الأوروبي أن يتحلى بـ«الانضباط والحزم» فيما يتعلق بزيادات أسعار الفائدة بعد رفعها أمس، الخميس، بنسبة قياسية بلغت 75 نقطة أساس.

وقال فيليروي، في مقابلة مع شبكة تليفزيون «بي.إف.إم» الاقتصادية، إنه يتعين على محافظي البنوك المركزية تجنب تكرار ما حدث في فترة السبعينيات عندما انتظروا لفترة طويلة قبل التعامل مع ارتفاع الأسعار، وقام مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي (البنك المركزي) برفع أسعار الفائدة بوتيرة حادة.

وأضاف فيليروي في تصريحاته التي أوردتها وكالة بلومبيرغ للأنباء: «يجب تلافي حدوث هذا الأمر من خلال العمل بشكل منضبط، ولكن حازم أيضاً».

وكان البنك المركزي الأوروبي أشار أمس، الخميس، إلى أنه من الممكن القيام بخطوات أخرى كبيرة خلال الاجتماعات المقبلة.

وتقول مصادر مطلعة إن هذه التصريحات تفسح المجال أمام رفع أسعار الفائدة بواقع 75 نقطة أساس مرة أخرى في أكتوبر المقبل.

وفيما يتعلق بالآفاق الاقتصادية في فرنسا، قال فيليروي إن البنك المركزي الفرنسي يتوقع «تباطؤاً قوياً» خلال عام 2023، رغم الناتج الذي فاق التوقعات خلال الشهور الأخيرة.

وقال فيليروي: «لو كان بمقدوري أن أصف الوضع بثلاثة أفعال: عام 2022 مقاومة، عام 2023 تباطؤ على الأقل، وعام 2024 تعافٍ».