الاحد - 03 مارس 2024
الاحد - 03 مارس 2024

64 مليار دولار حجم التبادل التجاري بين الإمارات والصين في 8 أشهر

64 مليار دولار حجم التبادل التجاري بين الإمارات والصين في 8 أشهر

أعلن تشانغ يى مينغ، السفير فوق العادة والمفوض لجمهورية الصين الشعبية في دولة الإمارات، أن مستوى التبادل التجاري بين الصين والإمارات تجاوز 64 مليار دولار في أول ثمانية أشهر من عام 2022 بنسبة نمو 27.93 % مقارنة بالفترة المماثلة من العام السابق.

وقال تشانغ يى مينغ لـ«وام»: «إن الصين أصبحت أكبر شريك تجاري غير نفطي لدولة الإمارات العربية المتحدة في العالم، كما أن الإمارات هي ثاني أكبر شريك تجاري للصين وأكبر سوق تصدير في المنطقة العربية».

وأكد السفير الصيني أن مبادرة الحزام والطريق الصينية تتوافق مع مشروعات الخمسين، وأن التعاون بين البلدَين الصديقَين يزداد أهمية استراتيجية.

وكشف السفير الصيني أن المفاوضات بشأن اتفاقية التجارة الحرة بين الدولتَين دخلت مرحلتها الأخيرة، وأن الجانبَين اتفقا على أهم الجوانب.

وأكد يي مينغ أن الصين تأمل في التوصل إلى اتفاق يستند إلى معايير عالية، مثمناً دعم دولة الإمارات من أجل التوصل إلى اتفاق نهائي.

وأعرب السفير الصيني عن ثقته بأن الاتفاقية ستحقق أقصى استفادة من الموقع الاستراتيجي لدول مجلس التعاون الخليجي والفرص العظيمة في السوق الصينية، كما ستساعد دول مجلس التعاون الخليجي على تأسيس مراكز خدمات لوجستية وشحن تغطي البلدان المجاورة، وجذب المزيد من رأس المال والتكنولوجيا.

من جهة أخرى قال السفير إن القمة الصينية العربية المفترض انعقادها في ديسمبر الجاري في المملكة العربية السعودية ستكون محطة مهمة في تاريخ العلاقات الصينية العربية، منوهاً إلى علاقات الصداقة بين الصين والدول العربية التي تعود إلى أزمنة بعيدة.

وأكد السفير الصيني أهمية دور الإمارات كمركز رئيسي لمبادرة الحزام والطريق، وكمركز إقليمي للطيران والنقل والخدمات المالية، مضيفاً أنه يمثل بوابة مهمة للشركات الصينية إلى العالم.

وأعرب يي مينغ عن أمله في تعزيز التعاون في مجالات الاستثمار وصرف العملات والعملة الرقمية الصينية (RMB)، وفي مجالات الطاقة الجديدة والطب الحيوي وشركات التكنولوجيا.

ولفت إلى أن التعاون الإماراتي- الصيني في مجالات العلوم والتكنولوجيا يحظى باهتمام المجتمع الدولي، منوهاً إلى تعاون الدولتَين في إطلاق المرحلة الثالثة من التجارب الإكلينيكية للقاح كوفيد-19، حيث كانتا قد بدأت خط الإنتاج الأول للقاح كوفيد، وشيدتا محطة إنتاج لقاح حياة-فاكس.

وقال إن هيئات الطيران في الدولتَين وقعت مؤخراً مذكرة تفاهم بشأن مهمة المركبة القمرية "راشد"، والتي أصبحت ضمن الأخبار الأكثر بحثاً على وسائل التواصل الاجتماعي في الصين.

أوضح السفير الصيني أن الرحلات الجوية المتبادلة بين الدولتَين تشهد نمواً متزايداً، خاصة بعد الجائحة، فقد زاد عدد الرحلات المباشرة بين الصين والإمارات العربية المتحدة بشكل كبير من رحلة واحدة ورحلتَين أسبوعياً في ذروة الوباء إلى 26 رحلة أسبوعياً.

وأوضح أن السياحة تأثرت بجائحة كوفيد-19، لكن بفضل الجهود المشتركة لحكومتَي البلدَين أصبحت طيران الاتحاد أول ناقلة عالمية تستأنف الرحلات المباشرة إلى بكين وشنغهاي وقوانغتشو.

وأعرب عن اعتقاده بأن السائحين الصينيين سيأتون قريباً بأعداد كبيرة وستصبح السياحة قوة دافعة جديدة لكلا البلدَين، خاصة مع ذروة الموسم السياحي في الإمارات في نوفمبر.

"