الأربعاء - 07 ديسمبر 2022
الأربعاء - 07 ديسمبر 2022

الإمارات توقف التعامل التام مع منظومة «الدرهم الإلكتروني»

الإمارات توقف التعامل التام مع منظومة «الدرهم الإلكتروني»

أعلنت وزارة الموارد البشرية والتوطين الإماراتية الإيقاف التام للتعامل مع منظومة «الدرهم الإلكتروني» لتحصيل رسوم خدماتها، واستبدالها بمنظومة الدفع المباشر التي تعتمد على وسائل الدفع المعتمدة في الدولة، وذلك تماشياً مع أنظمة وزارة المالية وفي إطار منظومة العمل الحكومي المشترك الرامية إلى تقديم أفضل الخدمات للمتعاملين بكل سهولة ويسر.

وتأتي خطوة الوزارة بعد أن نجحت منذ شهر سبتمبر الماضي بالتحول التدريجي من منظومة «الدرهم الإلكتروني» إلى منظومة الدفع المباشر بالتعاون مع مصرف أبوظبي الإسلامي، وبما ينسجم مع إعلان سابق لوزارة المالية يقضي بتوقف الجهات الحكومية تدريجياً عن استخدام المنظومة السابقة.

وأوضحت وزارة الموارد البشرية والتوطين أنه يمكن للمتعاملين استرداد الأرصدة المتبقية في «الدرهم الإلكتروني» عبر البنوك المصدرة للبطاقات، وتعتبر وسائل الدفع المعتمدة التي بإمكان المتعاملين استخدامها بدلاً من «الدرهم الإلكتروني» بطاقات «فيزا» و«ماستر كارد» وخدمات «غوغل باي» و «أبل باي»، أو عبر نقاط البيع والأجهزة المخصصة لإتمام المدفوعات والبالغ عددها 3343 جهازاً في مختلف أنحاء الدولة وفي 243 مركزاً لخدمات الأعمال.

وقال يونس الخوري، وكيل وزارة المالية إن «منظومة» "الدرهم الإلكتروني" أسهمت منذ إطلاقها في العام 2001، في تعزيز مكانة الدولة الريادية في مجال حلول التكنولوجيا المالية على مستوى العالم، وكذلك في بناء شراكات استراتيجية مع مجموعة من البنوك الوطنية الرائدة لإتاحة تجربة رقمية سلسلة للغاية للمتعاملين.

وأضاف تحرص وزارة المالية على مواصلة العمل والتعاون مع مختلف الجهات والهيئات الاتحادية والمحلية بهدف تعزيز التكامل والتنسيق فيما بينها لتطوير العمل المالي الحكومي.

من جانبه، قال خليل الخوري، وكيل وزارة الموارد البشرية والتوطين لشؤون الموارد البشرية إن تفعيل العمل بمنظومة الدفع المباشر يأتي في إطار جهود حكومة دولة الإمارات للارتقاء بتجربة المتعاملين ورفع مستوى كفاءة الخدمات الحكومية وتسهيل إجراءات حصولهم عليها وإنجازها بسهولة ويسر، وضمن مساعي الدولة لتصدر الاقتصاد الرقمي بالمنطقة، اعتماداً على بنيتها التحتية التكنولوجية المتطورة.