الاحد - 21 أبريل 2024
الاحد - 21 أبريل 2024

«إيزي جيت» تقلص خسارة العام مع عودة المسافرين إلى السماء

«إيزي جيت» تقلص خسارة العام مع عودة المسافرين إلى السماء

أشادت إيزي جيت بـ«الارتداد القياسي» في طلب الركاب خلال الصيف، ما ساعد شركة الطيران منخفضة الكلفة على تقليص خسارتها السنوية بعد تحمل عامين من الاضطراب المرتبط بـ«كوفيد».

وسجلت شركة الطيران الثلاثاء، خسارة ما قبل الضرائب بلغت 178 مليون جنيه استرليني لمدة 12 شهراً حتى 30 سبتمبر، بانخفاض عن عامين متتاليين من الخسائر التي تجاوزت مليار جنيه استرليني. بحسب فايناشيال تايمز.

وقالت الشركة إنها «واجهت عدة رياح معاكسة خلال السنة المالية 2022»، بما في ذلك متغير أوميكرون وتأثير الحرب الروسية الأوكرانية والتحديات التشغيلية مع زيادة قدرتها.

وعلى الرغم من هذه التحديات، قالت إيزي جيت إنها تتجه إلى العام المالي 2023 «بواحدة من أقوى الميزانيات العمومية في مجال الطيران الأوروبي».

وقال الرئيس التنفيذي يوهان لوندغرين: «حققت إيزي جيت ارتفاعاً قياسياً هذا الصيف من خلال الأداء المتميز، حيث شهد الصيف تحقيق إيزي جيت لأعلى أرباحها على الإطلاق لربع واحد.»

خلال الاثني عشر شهراً، ارتفعت إيرادات إيزي جيت أربعة أضعاف تقريباً لتصل إلى 5.8 مليار جنيه استرليني حيث ارتفع عدد الركاب من 20.4 مليون إلى 69.7 مليون، وارتفع عامل الحمولة، وهو عنصر حاسم في ربحية شركات الطيران 13 نقطة مئوية على أساس سنوي إلى 85.5.

وتتوقع شركة الطيران ارتفاع أسعار الوقود بأكثر من 50% في النصف الأول من العام القادم.