الثلاثاء - 28 مايو 2024
الثلاثاء - 28 مايو 2024

تكلفة تحول مدينة واحدة في بريطانيا لـ«خالية من الانبعاثات»

تكلفة تحول مدينة واحدة في بريطانيا لـ«خالية من الانبعاثات»

طالب مجلس مدينة يورك البريطانية باستثمار تبلغ قيمته 3.8 مليون جنيه استرليني حتى يتسنَّى للمدينة التحوُّل إلى خالية من الانبعاثات بحلول 2030، ويشمل هذا الاستثمار الضخم تركيب 73000 مضخة حرارية حتى يتسنَّى الحصول على 91 ألف سيارة كهربائية على طرق المدينة.

بالإضافة إلى ذلك، فإنَّ خطة المجلس التي وضعها على مدى الأشهر الثمانية الماضية تدعو أيضاً إلى أن تُولّد 24% من المنازل الكهرباء الخاصة بها باستخدام الطاقة الشمسية على الأسطح، وإعادة تجهيز أكثر من 44000 منزل بعزل أفضل، ولكي تتمكن المنازل من البدء في إنتاج الطاقة الخاصة بها، سيتعيّن أولاً تركيب 1500 لوحة شمسية كل يوم عمل حتى نهاية العقد.

وتحدث رئيس الحد من الكربون في مجلس المدينة البريطانية، شون جيبونز، حول الاستثمار الضخم بقوله: «هذه تحديات كبيرة تتطلب مستوى كبير من الاستثمار، ولكن هناك أيضاً فرصاً كبيرة».

وحسب ما ذكره جيبونز، فإن هذا الاستثمار سيعود بفوائد كبيرة للغاية على جميع الأطراف في المستقبل، وأول فائدة ستكون أن فواتير الطاقة ستكون أرخص على المواطنين، كما ستكون حالة المنازل نفسها أفضل بتقليل حالات الرطوبة، وبالطبع في النهاية ستتحسن جودة الهواء بجعل الانبعاثات شبه معدومة.

لكن في الوقت نفسه، كان جيبونز واضحاً بأن تحقيق كل تلك الأهداف الوردية لن يمكن أن يحدث فقط من خلال الحكومة، إذ تحتاج مدينة يورك إلى استثمارات ضخمة من القطاع الخاص وشركات التأمين حتى يتسنَّى لها أن تصبح خالية الانبعاثات في عام 2030.

وتُظهر الأرقام التي طرحتها مدينة واحدة فقط في بريطانيا العديد من الأسئلة حول واقعية فكرة تحول دولة بأكملها إلى الطاقة النظيفة، وأن يصبح هواؤها خالياً من الانبعاثات، فإذا كانت مدينة واحدة تحتاج إلى قرابة 4 مليارات جنيه استرليني، فكيف ستكون التكلفة على كافة المناطق في المملكة المتحدة؟