الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021

بيع أكبر لؤلؤة وجدت في مياه عذبة بـ 320 ألف يورو

بيعت أكبر لؤلؤة طبيعية وجدت في المياه العذبة كانت ملكاً للإمبراطورة الروسية كاترين الثانية، في مزاد نظم في هولندا، بسعر 320 ألف يورو (370 ألف دولار تقريباً). وأكدت دار المزادات فندوهويز على موقعها الإلكتروني أن اللؤلؤة بيعت بسعر 320 ألف يورو. واللؤلؤة هذه معروفة باسم سليبينغ لايين بيرل (لؤلؤة الأسد النائم)، بسبب شكلها، ويبلغ طولها سبعة سنتمترات تقريباً ووزنها نحو 120 غراماً، وقد تشكلت على الأرجح خلال النصف الأول من القرن الثامن عشر في المياه الصينية في نهر اللؤلؤ عند مصب بحر الصين الجنوبي. وتفيد دار فيندوهويز للمزادات بأنها واحدة من أكبر ثلاث لآلئ طبيعية معروفة في العالم. وقد اشتراها تاجر ياباني وقدرت قيمتها بين 340 و540 ألف يورو (بين 400 ألف و637 ألف دولار). وقرابة عام 1765، نقلت إلى باتافيا، أي جاكرتا عاصمة إندونيسيا اليوم، من قبل تاجر هولندي. وبعد 13 عاماً، عرضت في مزاد في أمستردام واشترتها الإمبراطورة الروسية كاترين العظمى، حسب ما جاء في بيان صادر عن دار المزادات. واحتفظت كاترين الثانية بهذه اللؤلؤة في قصر أرميتاج في سان بطرسبورغ حتى عام 1796، وخلال المرحلة المضطربة التي تلت وفاة كاترين الثانية، اختفت اللؤلؤة وعثر عليها لاحقاً في بولندا. واشترى مصمم مجوهرات هولندي اللؤلؤة عام 1865، وبقيت ضمن عائلته على مدى أجيال، وقد اشترتها عام 1979 شركة اللؤلؤ في أمستردام، لغرض البحث التاريخي.
#بلا_حدود