الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

المشكلات النفسية تغذي الجوع الكاذب

يربط الكثيرون زيادة الوزن الكبيرة بالإفراط في تناول الطعام، وعدم اتباع نظام غذائي وحياتي صحيين، إلا أن مختصين أشاروا إلى أسباب نفسية للجوع الكاذب، منها الحرمان العاطفي والنفسي الذي يدفعهم لتناول الأطعمة في الساعات الأخيرة من الليل، وتفضيل الدسم منها. وعزت الطبيبة النفسية هند الظاهري أسباب الظاهرة إلى العامل النفسي، مؤكدة أنه من الأسباب الجوهرية للسمنة، ولافتة إلى أن القلق والتوتر والحرمان العاطفي والضغوط والاكتئاب من أهم هذه العوامل النفسيةن وأبانت أن البعض يستجيبون لهذه التوترات الانفعالية والمواقف الحياتية الصعبة، والإحباط أو الشعور بالفشل والوحدة، لا سيما الإناث، بتناول الطعام كإشباع بديل، لا سيما في آخر ساعات اليوم. وأفادت بأن بعض الاضطرابات النفسية تكون مصحوبة ببعض التغيرات الكيميائية التي تؤثر في مراكز الأكل في المخ، فتؤثر في الشهية، مشيرة إلى وجود مدارس للعلاج النفسي للسمنة، نظراً لتعدد أنواع العلاج بين التحليل النفسي، والعلاج السلوكي، والعلاج المعرفي السلوكي، والعلاج الجماعي. وشددت على أهمية التعرف إلى الدوافع اللاشعورية الكامنة خلف أعراض الاضطراب، ومحاولة التخلص منها عبر التدريب على ممارسة عادات سلوكية بديلة للعادات الخاطئة المسببة للسمنة.
#بلا_حدود