السبت - 12 يونيو 2021
السبت - 12 يونيو 2021

3 طالبات إماراتيات يبتكرن كاميرا تتعرف إلى اسم وسعر صلاحية السلع

ابتكرت ثلاث طالبات في قسم الهندسة الإلكترونية في كليات التقنية العليا في الفجيرة عربة تسوق ذكية توفر الوقت وتساعد المتسوقين ولا سيما كبار السن على إنجاز عملية الشراء بطريقة سريعة وتوفر عليهم وقت الوقوف في صفوف الدفع أمام صندوق المحاسبة. وزودت الطالبات العربة بكاميرا خاصة مثبتة داخلها جرى برمجتها بحيث تستطيع التعرف إلى المنتج وعرض اسمه وسعره، وكميته وتاريخ الإنتاج والصلاحية مع قيمة الضريبة المضافة المطلوبة. وتصدر العربة الذكية فاتورة بالبضائع التي بداخلها وترسلها مباشرة إلى «الكاشير»، ما يجنب المشتري حالات الازدحام في أوقات الذروة، التي تشهد إقبالاً واسعاً من المتسوقين. وأوضحن لـ «الرؤية» المبتكرات الثلاث مشاعر الصريدي وبيان الحنطوبي وإيمان الشحي أن العمل في المشروع استمر قرابة عشرة أشهر، وذلك تحت إشراف النادي العلمي التابع لهيئة الشباب والرياضة وكليات التقنية للطالبات في الفجيرة. وذكرت الصريدي أن المشروع يستند إلى برمجة عين الكاميرا الإلكترونية التي توضع أعلى عربة التسوق ومن ثم ربطها مع قطعة إلكترونية يحملها المتسوق، بحيث تتوقف العربة على مسافة عشرة سنتيمترات من مستخدمها نتيجة وجود حساسات تسهم في عدم وقوع اصطدام بين العربة والمتسوقين خلال التجوال في مراكز التسوق. بدورها، أكدت الحنطوبي أن فكرة المشروع لاقت تجاوباً كبيراً من النادي العلمي وأساتذة الكلية، معبرة عن أمنياتها في أن تعمم على الجمعيات الاستهلاكية والمولات الأمر الذي سيخفف على المتسوقين الإرهاق الناتج عن الزحام. فيما أفاد مدير النادي العلمي خالد الفزاري والمشرف على المشروع أن النادي يتمثل دوره في دعم المواهب الشابة، ودعم المبتكرين وتوفير جميع احتياجاتهم لتطوير مشاريعهم. وأشار الفزاري إلى أن النادي نفذ العديد من المشاريع العلمية ومجموعة من الابتكارات، كان أبرزها سيارة تعمل بالطاقة المتجددة، ومشروع العربة الذكية. وأكد حرص النادي على عقد ورش تدريبية تتضمن جلسات عصف فكري لإخراج الأفكار المتميزة من الطلاب لاستثمارها ودعمها من الجانب الفني والمادي. ولفت الفزاري إلى أن النادي يضم العديد من الأنشطة العلمية المختلفة كقسم الحاسب الآلي والإلكترونيات والميكانيك والخراطة والطيران النموذجي والفلك والبيئة.
#بلا_حدود