الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

تدليك وقص شعر مجاناً لأسر محاصري كهف تايلاند

بينما تعمل فرق الإنقاذ على مدار الساعة لإخراج فريق كرة القدم الذي يضم 12 لاعباً من صغار السن ومدربهم من الكهف الذي حوصروا به في شمال تايلاند منذ أسبوعين، يقدم متطوعون خدمات بالمجان خارج الكهف، حيث يوجد أكثر من ألف شخص من مسؤولي الحكومة والمتطوعين وخبراء الإنقاذ الأجانب ومئات من الصحافيين من أنحاء العالم. ترتفع مشاعر التلهف بين كثيرين ممن ينتظرون أمام الكهف خروج المحاصرين. ويتم تقديم خدمات تدليك «مساج» لآباء اللاعبين، والذين يعسكرون في الموقع، كما توجد خدمات لقص الشعر متاحة لأي شخص في الموقع في حالة نمو شعره بشكل كبير وهو في انتظار خروج المحاصرين من الكهف. ويقوم متطوعون أيضاً بطهي أصناف متنوعة من الطعام التايلاندي بداية من الصباح الباكر حتى ساعة متأخرة من المساء، وذلك لتوفير الوجبات لفرق الإنقاذ التي تعمل على مدار اليوم وللصحافيين ولأسر أفراد الفريق المحاصر التي عسكرت أمام الكهف منذ بداية الأزمة. ويعد تجمع المتطوعين لطهي الطعام من ردود الفعل المعتادة للغاية في تايلاند في الأحداث المهمة. وكتب أحد مستخدمي تويتر في تغريدة أن الطعام كان دائماً جيداً في أيام تسونامي 2004 واحتجاج أصحاب القمصان الحمر أمام مكتب رئيسة الوزراء عام 2009، وأشار إلى عدد آخر من الأزمات والاحتجاجات السياسية التي شهدتها البلاد. كما يوفر المتطوعون أمام الكهف الذي حوصر به فريق كرة القدم جميع الاحتياجات الضرورية للحياة اليومية، بداية من الأدوية الرئيسة إلى الجوارب والملابس الداخلية.
#بلا_حدود